بارازاني: زيارة انقرة ايجابية جدا، واتفقنا على التحرك المشترك ضد داعش

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 10.12.2015 17:30
آخر تحديث في 10.12.2015 17:38
بارازاني: زيارة انقرة ايجابية جدا، واتفقنا على التحرك المشترك ضد داعش

قال رئيس إقليم شمال العراق، مسعود بارزاني، اليوم الخميس "إن الزيارة التي أجريتها إلى تركيا كانت نتائجها إيجابية جداً، حيث تم بحث كيفية التحرك المشترك في الحرب على تنظيم داعش".

جاء ذلك في لقاء له مع ممثلي وسائل الإعلام في الإقليم، تطرق خلاله إلى مباحثاته مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزارء أحمد داود أوغلو بالعاصمة أنقرة.
وأكد بارزاني أن زيارته كانت مقررة مسبقاً وأنها حددت قبل تحرير جبل سنجار من داعش، مشيراً إلى لقائه بالمسؤولين الأتراك بأنقرة وفي مقدمتهم أردوغان وداود أوغلو.

وقال بارزاني: "ناقشنا التوتر الأخير بين العراق وتركيا حول استبدال أنقرة لجنودها في بعشيقة بالقرب من الموصل، للأسف فُهم مرور الجنود الأتراك إلى الموصل بطريقة خاطئة، وتم تضخيم الموضع جداً، فالجنود الأتراك يدربون المتطوعين العرب لمحاربة داعش، ونحن بحاجة إلى دعم تركيا في حربنا ضد داعش".

وأشار بارزاني إلى تبادل الآراء مع المسؤولين الأتراك حول مسيرة السلام الداخلي في تركيا، مشدداً على ضرورة استمرارها، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وأوضح بارزاني أن هدفهم الوحيد هو هزيمة داعش، مشيراً أن الدول المجاورة للإقليم (تركيا وإيران)، تقدم الدعم للإقليم في كفاحه ضد داعش، مضيفاً: "لتحقيق الأمن في منطقة كردستان يجب تطهير الموصل من داعش تماماً".

وأضاف: "يجب هزيمة داعش في سوريا والعراق في آن واحد، ومن غير المجدي ضربه في العراق دون سوريا، هذا هو موقفنا".

وفي معرض رده على سؤال حول طلبه السلاح من تركيا، قال بارزاني: "لم نطلب مساعدة تركيا في الأسلحة، ولكني على يقين أن تركيا ستلبي طلبنا إن احتجنا منها المساعدة في ذلك".
كما قال بارازاني، أنه ليس على تواصل مع زعيم تنظيم حزب العمال الكردستاني (بي كا كا) الارهابي، عبد الله أوجالان، وذلك ردا على سؤال أحد الصحفيين، في المؤتمر الصحفي الذي أعقب لقائه بوزير الدفاع التركي، عصمت يلماز، اليوم الخميس.

وكان بارازاني قد التقى مساء أمس الاربعاء بكل من الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، ورئيس الوزراء التركي احمد داوود أوغلو، كما زار جهاز الاستخبارات التركية.