أردوغان: العالم يمر بمرحلة حساسة وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته

وكالة الأناضول للأنباء
عشق آباد
نشر في 12.12.2015 13:49
آخر تحديث في 13.12.2015 16:45
وكالة الأناضول وكالة الأناضول

قال الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، اليوم السبت، إنّ العالم يمر بمرحلة حساسة، وإنّ على المجتمع الدولي ومؤسساته، تحمّل المزيد من المسؤولية تجاه القضايا الإقليمية والدولية.

جاء ذلك في خطاب ألقاه خلال مشاركته في مؤتمر سياسة الحياد، الذي يُعقد في العاصمة التركمانستانية "عشق أباد"، بحضور عدد من قادة وزعماء العالم.

وأوضح أردوغان، أنّ الخلافات الحاصلة حول قضايا مختلفة ولّدت حالة من عدم استقرار في عدد من المناطق حول العالم، الأمر الذي بدأ يؤثر على كافة البلدان، مؤكداً ضرورة إسراع المجتمع الدولي في حل الخلافات، عبر الحوار ورفع مستوى التعاون بين الدول، بغية إيقاف القتل والتهجير.

وأضاف أردوغان أنّ المجتمع الدولي لن يتمكن من مواجهة المخاطر المستقبلية المحدقة، إلّا من خلال التكاتف والتعاون فيما بينه.

وتطرق الرئيس التركي إلى أهمية المؤتمر، قائلاً: "تأتي أهمية انعقاد هذا المؤتمر في الوقت الراهن، كونه يتزامن مع ازدياد المشاكل الأمنية وتعاظم تهديد المجموعات الإرهابية"، موضحاً أنّ أجندة المؤتمر تتضمن قضايا التنمية، إلى جانب مناقشة المشاركين قضايا الأمن والسلام.

وأشاد أردوغان بالعلاقات الثنائية القائمة بين بلاده وتركمانستان، لافتاً إلى أنّ تاريخ العلاقات بين البلدين، يمتد لأكثر من ألف عام.

وكان أردوغان قد شارك قبيل الاجتماع في في مراسم إحياء الذكرى السنوية العشرين لإعلان تركمانستان "الحياد الدائم"، ووضع أكليلا من الزهور على نصب الحيادية، في العاصمة "عشق آباد" التي وصلها مساء أمس الجمعة برفقة وزير الصناعة "مصطفى إليطاش"، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية "برات آلبيراق"، ووزير التعليم "نابي آوجي".