جاووش أوغلو يلتقي رئيس الائتلاف السوري المعارض لبحث ملف الأزمة

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 08.06.2016 17:51

عقد وزير الخارجية التركي، مولود جاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، اجتماعًا في العاصمة أنقرة، مع رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أنس العبدة، تناولا خلاله ملف الأزمة السورية.

وذكرت مصادر دبلوماسية، أن الاجتماع جرى في مكتب جاووش أوغلو، "تناولا خلاله وضع اللاجئين السوريين في تركيا، وآخر التطورات الميدانية داخل سوريا، والمفاوضات الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة".

وتقدم العبدة، خلال الاجتماع، بشكره إلى جاووش أوغلو، مؤكدًا تقديره للدعم الذي تقدمه تركيا للسوريين المقيمين على أراضيها، وفقاً للمصادر ذاتها.

وكانت جولة ثالثة من المحادثات الرامية لإيجاد حل سياسي للحرب في سوريا، انطلقت بمدينة جنيف السويسرية، في 13 أبريل/ نيسان الماضي، لكنها توقفت بإعلان "الهيئة العليا للمفاوضات" (سورية معارضة) تعليق مشاركتها بها في 20 من الشهر ذاته؛ بسبب تصعيد قوات النظام وحلفائه للقتال، وعدم اتخاه خطوات على صعيد إطلاق سراح المعتقلين أو السماح بدخول المساعدات.

تجدر الإشارة أن الأزمة السورية تسببت في لجوء 4.8 ملايين سوري إلى دول الجوار ودول أخرى حول العالم، بحسب إحصائية صادرة عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ومن إجمالي العدد تستضيف تركيا وحدها نحو 2.7 مليون لاجئ، يتوزعون على مدن عدة