بن علي يلدريم: تركيا ستُخرج مسألة الإرهاب من أجندتها نهائياً

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 08.06.2016 17:31
وكالة الأناضول للأنباء وكالة الأناضول للأنباء

أكّد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الأربعاء، أن بلاده ستُخرج من أجندتها مسألة الإرهاب، وذلك عبر تضافر جهود كافة القوى الأمنية والعسكرية في سبيل القضاء على التنظيمات الإرهابية.

جاءت تصريحات يلدريم في مؤتمر صحفي عقده في المستشفى، التي زارها للإطمئنان على حالة المصابين في التفجير الإرهابي الذي وقع أمس بحي "وزنجيلر" في اسطنبول، وأوضح خلاله أنّ تركيا لن تكتفي بمكافحة التنظيمات الإرهابية، بل ستعمل ما بوسعها من أجل معاقبة الجهات التي تدعم هذه التنظيمات.

وأضاف يلدريم أنّ تفجير اسطنبول الذي استهدف عربات تقل عناصر شرطة قد أودت بحياة 11 شخصاً، بينهم 7 من عناصر الشرطة.

ورداً على سؤال حول الجهة التي نفذت تفجير اسطنبول بالأمس، صرّح يلدريم أنّ تنظيم بي كا كا الإرهابي يقف خلف هذه العملية، مشيراً أنّ الدائرة بدأت تضيق حول عناصرها، وأنّ القوات التركية عازمة على مواصلة مكافحتهم سواء داخل المدن أو في الأرياف.

وفيما يتعلق بتفجير سيارة مفخخة اليوم، أمام مبنى مديرية أمن قضاء "مديات" في ولاية ماردين، جنوب شرقي تركيا، قال يلدريم: "على الرغم من ضخامة التفجير إلّا أنّ التدابير الوقائية المتخذة، حالت دون وقوع أعداد كبيرة من القتلى والجرحى، وللأسف فإنّ هذا التفجير أودى بحياة 4 أشخاص بينهم شرطيين، وجرح أكثر من 30 آخرين".