لأول مرة.. تركيا تقيم إفطاراً رمضانياً وترفع الأذان في قصر للفاتيكان

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 15.06.2016 14:53
آخر تحديث في 15.06.2016 15:12
لأول مرة.. تركيا تقيم إفطاراً رمضانياً وترفع الأذان في قصر للفاتيكان

أقامت السفارة التركية في الفاتيكان، أمس الثلاثاء، إفطاراً رمضانياً مشتركاً، حضره مسؤولون أتراك وآخرون من الفاتيكان، في أحد القصور التاريخية التابعة إلى الفاتيكان، وذلك إحياء لذكرى السفير التركي الأسبق لدى الأخيرة الذي اغتيل على يد عصابات أرمنية في عام 1977.

وأقيم برنامج الإفطار الرمضاني الأول من نوعه داخل الفاتيكان، في قصر كانسيليريا، الذي يعود تاريخه إلى عصر النهضة. وقد استهل البرنامج بقراءة من القرآن الكريم، تبعها إقامة الأذان، قبل أن تقام مأدبة للإفطار جمعت مسؤولين في السفارة التركية بمسؤولين في الفاتيكان، كان من بينهم السفير التركي الحالي في الفاتيكان محمد باشاجي، ومستشارين من الخارجية، وأساقفة، ومسؤولين في الكنيسة الأرثوذكسية المركزية في إيطاليا ومالطا.


يشار إلى أن العلاقات التركية الفاتيكانية كانت قد شهدت تراجعاً بسبب تصريحات البابا فرانسيسكو التي أدلى بها في نيسان من العام الماضي، والتي استخدم فيها مصطلح الإبادة الجماعية حول أحداث الأرمن في عام 1915. ثم عادت العلاقات إلى سابق عهدها بعد أن قام الفاتيكان بإحياء ذكرى السفير التركي، طه جاريم، الذي قتل على أرضها على يد التنظيم الإرهابي الأرمني "أسالا"، وهو ما اعتبرته تركيا بادرة حسن نية، أعادت بعدها إرسال سفيرها إلى الفاتيكان.