مقتل أحد مدبري التفجير الإرهابي بأنقرة فبراير الماضي

وكالة الأناضول للأنباء
ديار بكر
نشر في 01.07.2016 14:52
وكالة الأناضول للأنباء وكالة الأناضول للأنباء

قتل أحد منفذي الاعتداء الإرهابي الذي شهدته العاصمة التركية أنقرة في 17 فبراير/ شباط الماضي، خلال عملية أمنية في ديار بكر، جنوب شرقي تركيا، أمس الخميس.

وقالت مصادر أمنية إن الإرهابي يدعى "محمد شيرين كوجاقايا" ويعرف بـ "شيرين"، موضحة أنه قُتل أمس الخميس، خلال عملية أمنية مشتركة بين الجيش والشرطة في ريف قرية "يالازا" بقضاء "ليجا" التابعة ولاية ديار بكر.

وبدأت في 23 من يونيو/ حزيران الماضي، عملية أمنية مشتركة بين الجيش والشرطة التركية، في قضاء ليجا.

وأفادت المصادر الأمنية أن أحد الإرهابيين المشاركين في تنفيذ اعتداء أنقرة سافر قبل فترة من العملية إلى ديار بكر باستخدام سيارة مؤجرة، والتقى هناك كوجاقايا، ما يعتبر واحداً من الأدلة التي تثبت مشاركة الأخيرفي تخطيط وتنفيذ الاعتداء المذكور.

وكانت سيارة مفخخة انفجرت في 17 فبراير/ شباط الماضي، مستهدفة سيارات تقل موظفين عسكريين في أنقرة، ما أسفر عن مقتل 29 شخصاً بينهم مدنيين، وإصابة 61 آخرين، وتبنت الهجوم منظمة "صقور حرية كردستان" (تاك) التابعة لتنظيم بي كا كا الإرهابي.