مقتل فهمان حسين القيادي في العمال الكردستاني الإرهابي

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 09.07.2016 20:38
مقتل فهمان حسين القيادي في العمال الكردستاني الإرهابي

أعلن خالد الحسكاوي، اليوم السبت، المتحدث باسم "كتيبة تل حميس" (إحدى فصائل المعارضة السورية المسلحة)، اليوم السبت، مقتل فهمان حسين القيادي البارز في منظمة العمال الكردستاني (بي كا كا) الإرهابية، في تفجير نفذه مقاتلو الكتيبة استهدف سيارته في سوريا.

وذكرت وكالة الأناضول أن عملية استهداف حسين المعروف بالاسم الحركي "باهوز أردال"، وقعت مساء أمس أثناء عودته من بلدة "هيمو" إلى مدينة القامشلي بمحافظة الحسكة (شمال شرقي سوريا)، لافتاً أن تفجير السيارة أسفر أيضاً عن مقتل 8 آخرين على الأقل، بينهم قياديين في المنظمة.

واعتبر مقتل حسين "خبرًا مفرحًا" للشعبين السوري والتركي، موضحًا أنه "تم تنفيذ العملية بعد مراقبة استمرت لفترة طويلة".

وأشار المتحدث أن منظمة بي كا كا الإرهابية "تعد عنصرًا محتلًا للأراضي السورية ومساندة لنظام بشار الأسد"، مضيفاً "نُهدي هذه العملية للشهداء السوريين والمقاتلين والشعب السوري العزيز الذي يتعرض للتعذيب في السجون (التابعة للنظام)".

ووفقاً لمصادر أمنية تركية، فإن فهمان حسين، يدير تنظيم ب ي د (وهي الذراع السوري لمنظمة بي كا كا)، وليس كما هو شائع أن من يقود التنظيم هو الرئيس المعين، صالح مسلم.

ويشغل حسين، منذ النصف الثاني من عام 2014، منصب مسؤول بي كا كا العام في سوريا، حيث يقوم بنقل السياسات والاستراتيجيات التي يتم تحديدها في مقر قيادة المنظمة بجبال قنديل (شمالي العراق)، إلى كوادر ب ي د.

وتنسب كتيبة "تل حميس" من المعارضة السورية إلى اسم ناحية تحمل ذات الاسم، في محافظة الحسكة التي يقطنها المكوّن العربي التي سيطر عليها تنظيم ب ي د الكردي العام الماضي، بعد أن كانت تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي.