القبض على الضابط المسؤول عن إغلاق جسري اسطنبول في خزانة للملابس

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 22.07.2016 09:20
القبض على الضابط المسؤول عن إغلاق جسري اسطنبول في خزانة للملابس

أوقفت الشرطة التركية اليوم الجمعة، العقيد الركن "معمر أ" من الانقلابيين وكان مكلفاً بإغلاق جسري مضيق البوسفور اللذين يربطان شطري مدينة اسطنبول، وذلك في خزانة للملابس.

وأفادت مصادر أمنية للأناضول، أن المتهم "معمر أ" تم توقيفه في منزل أحد أصدقائه بقضاء مراد باشا، بولاية أنطاليا (جنوب) مختبئاً في خزانة للملابس.

وأشارت المصادر أنَّ السلطات الأمنية حدّدت هوية العقيد، بواسطة المراسلات التي جرت بين الانقلابيين عبر تطبيق "واتس آب" التي حصلت عليها الشرطة التركية عقب الانقلاب الفاشل مساء الجمعة الماضي.

ومن الجمل التي كتبها "معمرأ" في محادثات "واتس آب" مع الانقلابيين: "يوجد اشتباكات في كوليلي (ثانوية عسكرية في منطقة أوسكودار باسطنبول) سنطلق النار على المجموعة"، "هل يمكن النظر في إجراء طلعة جوية فوق الجسر الثاني؟"، "أصبنا أربعة أشخاص أبدو مقاومة في جنغل كوي. لا توجد مشاكل".