لأول مرة في تاريخ تركيا.. مجلس الشورى العسكري يجتمع بمقر رئاسة الوزراء

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 27.07.2016 13:16
آخر تحديث في 27.07.2016 13:27
صورة أرشيفية لاجتماع مجلس الشورى العسكري عام 2012  (الأناضول) صورة أرشيفية لاجتماع مجلس الشورى العسكري عام 2012 (الأناضول)

على عكس المعتاد، ولأول مرة، يجتمع مجلس الشورى العسكري الأعلى التركي غداً الخميس، في مقر رئاسة الوزراء بقصر تشانقايا بدل الغرفة السرية الموجودة داخل مبنى رئاسة هيئة الأركان.

وبحسب مراسل الاناضول، فإنّ الاجتماع المرتقب سيرأسه رئيس الوزراء بن علي يلدريم وسيشهد أمراً جديداً آخر، إذ سيشارك فيه فكري إيشك لأول مرة بصفته وزيراً للدفاع، إلى جانب رئيس هيئة الأركان خلوصي أقار، وقائد القوات البرية صالح زكي جولاق، وقائد القوات البحرية بولنت بستان أوغلو، وقائد القوات الجوية عابدين أونال، وعدد من كبار الضباط في الجيش التركي.

ويغيب عن الاجتماع أقين أوزتورك، قائد القوات الجوية السابق والعضو الحالي في مجلس الشورى العسكري، وآدم حدودي قائد الجيش الثاني، بسبب توقيفهما على ذمة التحقيق في قضية محاولة الانقلاب الفاشلة.

ويتناول المشاركون في اجتماع يوم غد، كافة التفاصيل المتعلقة بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت مساء 15 تموز/ يوليو الجاري، إضافة إلى الترقيات والذين سيحالون إلى التقاعد والتعيينات الجديدة داخل القوات المسلحة.

وبحسب تصريحات رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، فإنّ مجلس الشورى العسكري سينهي أعماله في يوم واحد، على عكس السنوات السابقة التي كان يتواصل فيها الإجتماع على مدى ثلاثة أيام.

ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن القرارات المُتّخذة في الاجتماع عقب عرضها على رئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان لمصادقته عليها.