رسالة سرية تصل أحد أقرباء غولن في السجن تحمل شكوى من فشل الانقلاب

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 28.07.2016 14:54
آخر تحديث في 28.07.2016 14:59
رسالة سرية تصل أحد أقرباء غولن في السجن تحمل شكوى من فشل الانقلاب

كشفت وسائل إعلامية عن وصول رسالة سرية مثيرة للجدل إلى ابن أخ فتح الله غولن، محمد مظهر غولن، والقابع في أحد السجون في مدينة إزمير.

الرسالة التي وصلت من شخص مجهول، وعثر عليها أمس الأربعاء في إحدى فتحات التهوية التابعة للسجن، كانت تحمل رقم غرفة السجن التي يقبع فيها قريب غولن(C-103). وفي الرسالة، عبر الكاتب عن قلقه وإحباطه من فشل المحاولة الانقلابية، ملقياً باللوم على عدم جهوزية "الأصدقاء".

وجاء في نص الرسالة: "مرحبا. أخي م. مظهر، ألم يكن من المتوقع أن تتم المهمة بنجاح!. لكن المحاولة فشلت. يبدو أن أصدقاءنا لم يكونوا جاهزين بما فيه الكفاية. أخي، هل سيكون هناك أي محاولة أخرى؟ ماذا بإمكاننا أن نفعل هنا؟ أرجو أن لا يخلقوا لنا المشاكل".

يشار إلى أن محمد مظهر غولن، الذي يعتقد أنه يدير شؤون المدارس والمعاهد التعليمية التابعة للتنظيم في تركيا، كان قد اعتقل يوم الخميس الماضي، على خلفية المحاولة الانقلابية.