الصين تتضامن مع تركيا ضد تنظيم غولن الارهابي

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 03.09.2016 17:03

أعرب الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم السبت، عن تضامن بلاده مع تركيا ضد منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية، وإدانتها لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت منتصف يوليو/ تموز الماضي.

جاء ذلك في لقاء جمعه بنظيره التركي رجب طيب أردوغان، في مدينة هانغتشو شرقي الصين، عشية استضافتها قمة مجموعة العشرين.

وقالت مصادر في الرئاسة التركية إن الرئيس الصيني أعرب عن سعادته الكبيرة في استقبال نظيره التركي في بلاده، وأشاد بنجاح قمة العشرين التي استضافتها مدينة أنطاليا في نوفمبر/تشرين ثان الماضي.

ولفتت المصادر إلى أن الجانبين أكدا على أهمية التنسيق والتعاون فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب، واتفقا على ضرورة إعطاء أعمال "مجلس التعاون الحكومي الصيني التركي" دفعة إلى الأمام.

ووصل الرئيس التركي، الصين ظهر أمس الجمعة على رأس وفد يضم، نائب رئيس الوزراء محمد شيمشك، ووزراء الخارجية مولود جاويش أوغلو، والاقتصاد نهاد زيبكجي، والطاقة والموارد الطبيعية براءت البيرق، إلى جانب رئيس جهاز الاستخبارات الوطنية هاقان فيدان، للمشاركة في قمة مجموعة العشرين التي تنطلق غدًا الأحد وتستمر يومين، تحت شعار "نحو اقتصاد عالمي ابتكاري ونشط ومترابط".

و"مجموعة العشرين"، منتدى تأسس في 1999 بسبب الأزمات المالية في تسعينات القرن الماضي، ويمثل هذا المنتدى ثلثي التجارة في العالم.

وتضم المجموعة 20 عضوا هم: الصين والهند وإندونيسيا واليابان وكوريا الجنوبية والسعودية من قارة آسيا، وجنوب إفريقيا من إفريقيا، والأرجنتين والبرازيل من أمريكا الجنوبية، وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا من أوروبا، إضافة إلى روسيا وتركيا من خارج الاتحاد الأوروبي، ومن أمريكا الشمالية الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، وأخيرًا أستراليا.