نائب رئيس الوزراء التركي: قواتنا في سوريا ليست للاحتلال بل لمساعدة الجيش السوري الحر

وكالة الأناضول للأنباء
نيويورك
نشر في 07.09.2016 15:01
آخر تحديث في 07.09.2016 15:18
نائب رئيس الوزراء التركي: قواتنا في سوريا ليست للاحتلال بل لمساعدة الجيش السوري الحر

قال نائب رئيس الوزراء التركي والمتحدث باسم الحكومة نعمان قورتولموش، أن القوات التركية في سوريا في إطار عملية "درع الفرات" ليست قوة احتلال، مشيراً إلى مساندتها الجيش السوري الحر الذي يمثل الجناح المعتدل للمعارضة السورية.

جاء ذلك خلال لقائه ممثلي المجتمع التركي- الأمريكي في القنصلية العامة لتركيا في نيويورك، على هامش زيارته الولايات المتحدة.

ولفت قورتلموش إلى إطلاع تركيا جميع حلفاءها من الدول وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية، حول عملية "درع الفرات"، مؤكداً أن العملية تستند إلى القوانين الدولية وتجري وفقها.

وأشار قورتلموش إلى أن بلاده ليست منزعجة من وجود "الأخوة الأكراد" في المنطقة، لكنها ضد قيام تنظيم بإقصاء الآخرين واحتكاره السيطرة على تلك المنطقة" في إشارة إلى ب ي د (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي).

وأفاد أن تركيا لديها 3 خطوط حمراء فيما يتعلق بالملف السوري هي حماية الحدود الجنوبية لتركيا من الأنشطة الإرهابية والهجمات التي تستهدف أراضيها، والحيلولة دون تشكيل تنظيم ب ي د الإرهابي الذراع السوري لمنظمة بي كا كا الإرهابية، حزاما له على طول الحدود الشمالية لسوريا وحماية وحدة أراضيها، وانسحاب عناصر ب ي د إلى شرقي نهر الفرات.

وفي 24 أغسطس/آب الماضي، ودعماً لقوات الجيش السوري الحر، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من التنظيمات الإرهابية، خاصة ب ي د وداعش الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء.