وزير بوسني سابق: "أردوغان لم يوقف الانقلاب فقط بل محاولة تقسيم تركيا"

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 17.09.2016 16:13
آخر تحديث في 17.09.2016 17:46
وزير بوسني سابق: أردوغان لم يوقف الانقلاب فقط بل محاولة تقسيم تركيا

أشاد وزير داخلية البوسنة والهرسك السابق، يوسف بوسينا، بموقف الشعب التركي، وقيادته متمثلة بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بافشال المحاولة الانقلابية التي جرت منتصف شهر يوليو/تموز الماضي.

وقال الوزير في حديث له: "لو أن الشعب لم ينزل الى الشوارع في تلك الليلة، فتخيلوا كم شخصاً كان سيقتل ويصاب ويسجن. في الحقيقة فإن أردوغان قد أوقف في تلك الليلة أخطبوطاً لم يكن ليكتفي بإحداث انقلاب، بل كان سيقسم الدولة التركية على الأغلب".

يشار الى إن بوسينا، كان يتولى منصب القنصل البوسني في اسطنبول سابقاً. وأكد بوسينا في حديثه لوكالة الأناضول على أن الدولة التركية كانت ترسل رسائل تحذير متكررة من شبكة تنظيم غولن الارهابي، على مدى سنوات. مؤكداً في الوقت ذاته على أن التنظيم عاجز على القيام بالمحاولة الانقلابية لوحده، مؤكداً على أن بعض الجهات والمؤسسات وربما بعض الدول كانت تقدم له الدعم. إلا أن دعوة أردوغان الشعب للخروج الى الشارع لم تكن ضمن حسابات التنظيم في تلك الليلة، وجاءت مفاجئة له، على حد قوله.

كما أرجع بوسينا الفضل في افشال المحاولة الانقلابية الى الشعب التركي، محذرا في الوقت ذاته من أن انقلاباً من هذا النوع لم يكن لينتهي في غضون يومين، وأن له تداعيات منها وجوب إعادة غولن الى تركيا واخضاعه للمحاكمة.