يلدريم ينتقد المجتمع الدولي لعدم مشاركته في تحمل أعباء اللاجئين

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 05.11.2016 17:19
آخر تحديث في 05.11.2016 19:16
يلدريم ينتقد المجتمع الدولي لعدم مشاركته في تحمل أعباء اللاجئين

وجه رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم انتقاداته للمجتمع الدولي وعلى رأسه الأمم المتحدة والدول المتقدمة، حيال الدور الذي تلعبه تجاه الأزمة الإنسانية في سوريا، وقال إنها لا تقوم بما يجب عليها "إزاء الظلم والجرائم ضد الإنسانية" رغم قدرتها على ذلك.

جاء ذلك في كلمة له في المؤتمر الدولي للهجرة واللاجئين الذي تنظمه العلاقات الخارجية في حزب العدالة والتنمية واتحاد الأحزاب السياسية الآسيوية، في مدينة إسطنبول.

وحمَّل رئيس الوزراء التركي البلدان التي تتدخل وتزيد الأمر سوءًا، عوضا عن إيجاد حل للأزمة، مسؤولية مقتل عشرات الآلاف من السوريين،

ودعا يلدريم المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه مأساة اللاجئين، والمشاركة في تحمل الأعباء إلى جانب بلاده.

وأشار يلدريم إلى أنَّ بلاده أنفقت ما بين 20 و25 مليار دولار على استضافة اللاجئين، وقال "لسنا نادمين على هذا الانفاق، ومستعدين لبذل المزيد، لأننا نؤمن بأننا إذا أحيينا الإنسان فإننا نحيي الدولة".

وجدد دعوته لتغيير النظام الدولي القائم بعد الحرب العالمية الثانية، والذي تتحكم به خمس دول دائمة العضوية في مجلس الأمن.

وسلّط يلدريم الضوء على ما سماه "الإرهاب العالمي" وخطره على الاستقرار، وأوصى المؤتمرين بتناول مسألة الإرهاب العالمي في مؤتمرهم القادم، وبحث قضايا مثل "كيفية إزالة سياسة ازدواجية المعايير في مكافحة الإرهاب" و"أهمية التعاون الدولي في مكافحة الإرهاب".

ويضم اتحاد الأحزاب السياسية الآسيوية، 39 حزبا سياسيا من 22 دولة، منها حزب العدالة والتنمية التركي.