تركيا تدين تفجير الضريح الذي أودى بحياة 52 شخصاً في باكستان أمس

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 13.11.2016 13:03
آخر تحديث في 13.11.2016 18:42
تركيا تدين تفجير الضريح الذي أودى بحياة 52 شخصاً في باكستان أمس

أدانت وزارة الخارجية التركية بشدة، التفجير الذي استهدف مساء أمس السبت، ضريحاً بولاية بلوشستان الباكستانية، مخلّفاً عشرات القتلى والجرحى.

وقالت الخارجية في بيان صادر عنها السبت، "تلقينا نبأ التفجير الذي أسفر عن عدد كبير من القتلى والجرحى ببالغ الأسى".

وجاء في البيان "لن تتمكن مثل تلك الهجمات التي تستهدف التعايش والسلام والاستقرار بباكستان من بلوغ أهدافها، ونجدد إيماننا بأنها لن تكون قادرة على إعاقة باكستان عن حربها الحازمة ضد الإرهاب".

وقدمت الخارجية التعازي إلى باكستان حكومةً وشعبا، وتمنت الشفاء العاجل للجرحى، مؤكدة مواصلة تركيا تضامنها مع باكستان الشقيقة في كل المجالات.

وأسفر التفجير الذي استهدف ضريح "شاه نوراني" الصوفي السبت، بإقليم بلوشستان جنوبي باكستان، عن مقتل 52 شخصا وإصابة 105 آخرين بجروح مختلفة، بحسب مصادر أمنية ووسائل إعلام محلية.

وتبنى تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن التفجير، في بيان تناقلته مواقع إلكترونية محسوبة عليه.