يلدريم: النظام الرئاسي يقوّي شوكة البرلمان والحكومة

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 24.03.2017 21:29
آخر تحديث في 24.03.2017 21:58
يلدريم: النظام الرئاسي يقوّي شوكة البرلمان والحكومة

جدد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، تأييده لتحول نظام الحكم في البلاد من برلماني إلى رئاسي، مشددًا على أن "النظام الجديد (الرئاسي) سيقوي شوكة البرلمان والحكومة في آنٍ واحد".

جاء ذلك في كلمة ألقاها يلدريم أمام حشد من المواطنين بولاية بوردور(جنوب غرب)، بخصوص الاستفتاء المزمع إجراؤه منتصف أبريل/ نيسان المقبل، على تعديلات دستورية، من بينها مادة متعلقة بتحول نظام الحكم من رئاسي إلى برلماني.

وأشار رئيس الحكومة إلى أن "هناك مساع دائمة لإضعاف الحكومة من خلال الاعتداءات الإرهابية، ولعل آخرها محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو/ تموز الماضي".

وفي معرض حثه الجماهير على التصويت لصالح التعديلات الدستورية، أضاف يلدريم "التصويت بـ (نعم) في 16 أبريل (يوم الاستفتاء)، سيكون بمثابة رسالة لرفض النظم العسكرية، ومنظمتي بي كا كا، وفتح الله غولن الإرهابيتين".

وفي 21 يناير/كانون الثاني الماضي، أقر البرلمان التركي مشروع التعديل الدستوري الذي تقدم به حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، المتضمن الانتقال من النظام البرلماني إلى الرئاسي، في عملية تصويت سرية.

ونشرت الجريدة الرسمية التركية في 11 فبراير/شباط الماضي، قانونًا يتيح طرح التعديلات الدستورية في استفتاء شعبي.

كما تنص التعديلات الدستورية على رفع عدد نواب البرلمان التركي من 550 إلى 600 نائب، وخفض سن الترشح لخوض الانتخابات العامة من 25 إلى 18 عاما.