رداً على المعارضة.. أردوغان: الفيدرالية ونظام الولايات ليسا على أجندتنا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 14.04.2017 18:15
آخر تحديث في 14.04.2017 18:27
رداً على المعارضة.. أردوغان: الفيدرالية ونظام الولايات ليسا على أجندتنا

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إنه على رأس المدافعين عن مركزية الحكم في تركيا، مؤكدًا أن أجنداته لا تتضمن مواضيع متعلقة بنظام الولايات أو الفيدراليات.

جاء ذلك في خطاب جماهيري ألقاه أردوغان، اليوم الجمعة، أمام حشد كبير في مدينة قونيا وسط البلاد، حول الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقرر الأحد .

وقال أردوغان في هذا الإطار: "إننا (في حزب العدالة والتنمية)، من أكبر المدافعين عن مركزية الحكم في تركيا، وسنكون كذلك مستقبلا، ولاتتضمن أجندتنا مواضيع متعلقة بنظام الولايات أو الفيدراليات أو أي شيء من هذا القبيل، ولن تتضمن".

وتدعي بعض الأوساط المعارضة، أن التعديلات الدستورية التي تشمل الانتقال إلى النظام الرئاسي، ويصوت عليها الشعب يوم الأحد المقبل، ستفسح المجال أمام نظام الولايات في المناطق التي يقطن فيها أكراد، ما يهدد وحدة البلاد، الأمر الذي ينفيه حزب العدالة والتنمية.

ودعا الرئيس التركي مواطني بلاده إلى الذهاب إلى صناديق الاقتراع، يوم الأحد، والتصويت لصالح التعديلات الدستورية.

وأعرب أردوغان عن أمله، لو كان حزب الشعب الجمهوري (زعيم المعارضة) دعم الإصلاحات الدستورية، وحذا حذو حزب الحركة القومية (معارض) في هذا الإطار".

وشدد على أن "تركيا تمر في مرحلة تتعرض فيها لهجمات كبيرة داخل وخارج أراضيها"، موضحًا أن "جهات ظنّت أن بإمكانها إخضاع الشعب التركي من خلال استخدام منظمات إرهابية". وأبرز مثلاً على ذلك قائلاً: "ألمانيا فعلت ذلك وكذلك فرنسا وبلجيكا وسويسرا والنمسا، ولكن ليفعلوا ما شاؤوا فإنهم ليسوا أقوى من هذا الشعب (التركي)".

وأكد أن يوم الأحد سيكون بمثابة رد على ممارسات الغرب تجاه تركيا، من خلال تصويت غالبية الشعب التركي لصالح التعديلات الدستورية في الاستفتاء.

ويتوجه الناخبون في تركيا، إلى صناديق الاقتراع، الأحد، من أجل الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء.