أردوغان: لم ندخل عفرين لاحتلالها بل لتسليمها لأصحابها الحقيقيين

ديلي صباح
إسطنبول
أردوغان: لم ندخل عفرين لاحتلالها بل لتسليمها لأصحابها الحقيقيين

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الغرض من تنفيذ عملية غصن الزيتون في عفرين ليس احتلال المدينة بل تطهيرها من الإرهابيين وتسليمها لصحابها الحقيقيين.

وأضاف أردوغان خلا كلمة، اليوم الثلاثاء، له بمراسم تسليم جوائز الخير الدولية التي ينظمها وقف الديانة التركي، أن تركيا تولي حساسية بالغة لسلامة المدنيين أثناء تقدمها في المدينة، مشيراً إلى أنه لولا حرص القوات التركية على سلامة المدنيين لكانت قد تمكنت من السيطرة على كامل المدينة في غضون أيام قليلة ولكانت العملية قد انتهت منذ مدة.

وتابع أردوغان " سنطهر عفرين ومنبج وشمال سوريا من قطعان القتلة، دون التنازل عن قيم الإنسانية والعدل والرحمة، ودون إيلاء أي اهتمام للدعاية السوداء التي تستهدفنا."

وأضاف أردوغان أنه تم تحييد أكثر من 3400 إرهابي منذ انطلاق العملية في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي.