تشاوش أوغلو: الإدانة وحدها لا تكفي حيال مجزرة اليوم وينبغي اتخاذ خطوات مشتركة

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 14.05.2018 17:47
آخر تحديث في 14.05.2018 18:44
وكالة الأنباء الفرنسية وكالة الأنباء الفرنسية

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، تعليقًا على قتل إسرائيل عشرات الفلسطينيين في غزة، إن الإدانة لا تكفي حيال مجزرة اليوم وينبغي اتخاذ خطوات مشتركة.

جاء ذلك في تصريحات لتشاوش أوغلو، اليوم الاثنين، أدلى بها عبر الهاتف لمحطة "آ خبر" الإخبارية في تركيا، حول نقل الولايات المتحدة رسميًا سفارتها في إسرائيل إلى مدينة القدس.

وأضاف تشاوش أوغلو، تعليقا على المجزرة الاسرائيلية في غزة، أن على منظمة التعاون الإسلامي والجامعة العربية اتخاذ موقف مشترك أكثر قوة.

وأشار تشاوش أوغلو أن الولايات المتحدة تعمل وفق منطق "أنا أقرر وأفعل ما أشاء"، وأن واشنطن بنقلها لسفارتها من تل أبيب إلى القدس تكون قد انتهكت بالفعل جميع المعايير والقوانين الدولية.

وبدأت اليوم مراسم نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، في المقر الجديد في حيّ أرنونا في الشق الغربي من المدينة.

وحضر الحفل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، وابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "إيفانكا"، وزوجها جيراد كوشنير (مستشار ترامب)، ومسؤولون كبار من الجانبين.

وجاء نقل السفارة، تنفيذا لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي حدد الموعد ليتزامن مع الذكرى السبعين لـ"قيام إسرائيل" وهو تاريخ "نكبة" الشعب الفلسطيني.

ويتظاهر منذ الصباح، آلاف الفلسطينيين، في عدة مواقع على طول السياج الحدودي الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل، احتجاجا على نقل السفارة الأمريكية من مدينة تل أبيب إلى القدس، وإحياء للذكرى الـ 70 للنكبة.

وأسفرت التظاهرات عن سقوط 43 قتيلاً بالنيران الإسرائيلية، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

وأعلن ترامب، في السادس من ديسمبر/كانون الأول 2017، القدس عاصمة لإسرائيل، وقرر نقل سفارة بلاده إليها؛ ما أشعل غضبًا في الأراضي الفلسطينية، وتنديدًا إسلاميًا وعربيًا ودوليًا.