أردوغان: الصمت على الطغيان الإسرائيلي سيجر العالم إلى فوضى قطاع الطرق

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
أردوغان: الصمت على الطغيان الإسرائيلي سيجر العالم إلى فوضى قطاع الطرق

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، إنه سيواصل اتصالاته الدبلوماسية المتعلقة بالمجزرة الإسرائيلية في غزة، مندداً بضعف الموقف الدولي وتخاذله في لجم إسرائيل عن ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الفلسطينيين.

وأوضح أردوغان، في كلمة له عقب إفطار في المجمع الرئاسي بمشاركة عوائل الشهداء، أن رئيس هيئة الأركان التركي خلوصي آقار ووزير الخارجية تشاوش أوغلو، يعملان على قضية إخلاء الجرحى من قطاع غزة المحاصر.

وندد أردوغان بالدعم الأمريكي لإسرائيل، معتبراً أن "نقل الولايات المتحدة سفارتها إلى القدس دون اكتراث بقرارات الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية زاد الحكومة الإسرائيلية غطرسة".

وأضاف: "الأمم المتحدة منتهية ومستهلكة ومنهارة أمام هذه الأحداث".

ولفت إلى أنه "في حال الصمت أكثر على الطغيان الإسرائيلي فإن العالم سينجر بسرعة إلى فوضى يسودها قطّاع الطرق".