أردوغان يتعهد برفع حالة الطوارئ فور فوزه بالانتخابات الرئاسية

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
أردوغان يتعهد برفع حالة الطوارئ فور فوزه بالانتخابات الرئاسية

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، أن يكون رفع حالة الطوارئ في البلاد المهمة الأولى في حال فوزه بالرئاسة في الانتخابات القادمة المقررة في 24 يونيو/ حزيران الجاري.

جاء ذلك خلال حوار تلفزيوني مع عدة قنوات محلية، تطرق خلاله إلى العديد من المسائل الداخلية والخارجية.

وقال أردوغان، "رفع حالة الطوارئ مهمتنا الأولى في حال استمراري بمنصبي بعد 24 يونيو".

ونفى وجود أي تأثيرات لحالة الطوارئ في البلاد على الحملات الانتخابية.

وأوضح أن حالة الطوارئ الحالية تدبير أمني لتخليص المناطق القابعة تحت التهديدات الإرهابية من ذلك الإرهاب.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا أعلنت حالة الطوارئ في البلاد عقب محاولة انقلاب عسكرية فاشلة تعرضت لها في يوليو/تموز 2016.

من جانب آخر، أعرب أردوغان عن ثقته بإحراز تقدم أفضل بكثير في مدينة منبج، شمالي سوريا، مع الجدول الزمني المحدد (في إشارة إلى خريطة الطريق مع واشنطن لإخراج "ي ب ك" الإرهابي من المدينة).

وشدد على أن الولايات المتحدة الأمريكية تعهدت بسحب الأسلحة التي قدمتها لتنظيم "ي ب ك" الإرهابي في سوريا.

وانتقد الرئيس التركي، الولايات المتحدة بسبب موقفها المتحفظ من امتلاك تركيا لمنظومة الدفاع الصاروخي "إس-400" الروسية، قائلًا "اليونان تمتلك إس-300، ومن الجانب الآخر المنظومة موجودة في سوريا لكنكم لا تتفوهون بشيء بهذا الصدد، لذلك لا يمكن فهم اتخاذكم لسياسة تحفظية عندما يتعلق الأمر بتركيا".

ولفت أردوغان إلى أنه اقترح على روسيا تصنيع الجيل الجديد من تلك المنظومة "إس-500" بشكل مشترك.

ومؤخرًا توصلت واشنطن وأنقرة إلى "خريطة الطريق" حول منبج، تضمن إخراج إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا" منها وتوفير الأمن والاستقرار للمنطقة.