تركيا.. حبس "عدنان أوكتار" وعدد من أتباعه على ذمة التحقيقات

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 19.07.2018 11:16
آخر تحديث في 19.07.2018 11:26
عدنان أوكتار أثناء إحضاره إلى النيابة بعد القبض عليه (وكالة دوغان للأنباء) عدنان أوكتار أثناء إحضاره إلى النيابة بعد القبض عليه (وكالة دوغان للأنباء)

أصدرت محكمة تركية، صباح اليوم الخميس، قرارًا بحبس 116 مشتبهًا، من بينهم "عدنان أوكتار" على ذمة التحقيقات الجارية من جانب النيابة العامة في إسطنبول، بشأن تنظيمه الإجرامي.

وكانت مديرية الأمن أحالت 182 مشتبهًا من أصل 187 أوقفتهم على خلفية التحقيقات، إلى النيابة فيما أخلت سبيل الخمسة الباقين.

وأخلت النيابة بدورها سبيل تسعة من الموقوفين بعد التحقيق معهم، قبل أن تحيل 116 مشتبهًا، من بينهم أوكتار، إلى المحكمة التي قررت حبسهم على ذمة القضية.

وما تزال التحقيقات مستمرة مع بقية المشتبهين.

وفي 11 يوليو/تموز الجاري، أوقف الأمن التركي، عدنان أوكتار، استنادًا إلى مذكرة توقيف أصدرها الادعاء العام، في إطار عملية أمنية شملت 4 ولايات بينها إسطنبول، للقبض على الرجل و235 من أتباعه، على خلفية تهمٍ مختلفة.

ويواجه أوكتار المعروف باسم "هارون يحيى" وأتباعه، عدة اتهامات بينها "تأسيس تنظيم لارتكاب جرائم، واستغلال الأطفال جنسيًا، والاعتداء الجنسي، واحتجاز الأطفال، والابتزاز، والتجسس السياسي والعسكري".

كما يواجه المذكورون تهمًا أخرى، بينها "استغلال المشاعر والمعتقدات الدينية بغرض الاحتيال، وانتهاك حرمة الحياة الخاصة، والتزوير، ومخالفة قوانين مكافحة الإرهاب والتهريب، من خلال تنظيم يحمل اسم عدنان أوكتار".

وألقت الفرق الأمنية، القبض على أوكتار، أثناء محاولته الهرب من منزله في إسطنبول، وضبطت لديه كمية من الأسلحة والدروع الفولاذية.