مسيرات العودة مستمرة.. فلسطينيون يتجمهرون في نقاط عديدة على طول حدود غزة

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 27.07.2018 16:51
آخر تحديث في 27.07.2018 17:08
مسيرات العودة مستمرة.. فلسطينيون يتجمهرون في نقاط عديدة على طول حدود غزة

بدأ فلسطينيون، ظهر اليوم الجمعة، بالتوافد نحو مخيمات "العودة" المُقامة على طول السياج الحدودي الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل، للمشاركة بفعاليات "مسيرات العودة" السلمية، التي انطلقت نهاية مارس/ آذار الماضي.

وأطلقت الهيئة الوطنية العُليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، على الجمعة الثامنة عشر للتظاهرات السلمية، اسم "أطفالنا الشهداء".

وفي تعقيبه على المسيرة، قال حازم قاسم، المتحدث باسم حركة "حماس": "تحمل مسيرات اليوم رسالة شعبنا بكل مكوناته، خاصة أطفاله، بحقه في العيش الكريم والحصول على حقوقهم الأساسية في المجالات المختلفة".

وأضاف قاسم، في تصريح له: "تأتي مسيرة اليوم من أجل كشف حجم جريمة الاحتلال بتعمده قتل الأطفال وجرحهم واعتقالهم، منتهكا كعادته كل القوانين الدولية والأعراف الإنسانية".

وأوضح أن "هذه الجمعة تحمل رسالة تحد للاحتلال، بأن جرائمه المتواصلة لن ترهب جماهير شعبنا ولا حتى أطفاله".

وفي تصريح مقتضب تلقت الأناضول نسخة منه، قال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أشرف القدرة: "الوزارة تستمر في جهوزيتها واستعدادها في المستشفيات والنقاط الطبية وجهاز الإسعاف والطوارئ وتنسيق الجهود مع كافة مقدمي الخدمات الصحية في القطاع مواكبة لفعاليات مسيرة العودة و كسر الحصار".

وضمن فعاليات مسيرات العودة، يتجمهر آلاف الفلسطينيين، في عدة مواقع قرب السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل، منذ نهاية مارس/آذار الماضي، للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948، ورفع الحصار عن قطاع غزة.

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن سقوط 152 فلسطينياً وإصابة أكثر من 16 ألف و750 بجراح مختلفة.