المفوضية الأوروبية تأمل أن يضمن اتفاق إدلب حماية أرواح المدنيين

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 18.09.2018 16:18
آخر تحديث في 18.09.2018 17:06
المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية مايا كوسيجانسيك المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية مايا كوسيجانسيك

أعربت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية مايا كوسيجانسيك، الثلاثاء، عن أملها في أن يمثل اتفاق إدلب الذي تم التوصل إليه بين تركيا وروسيا ضمانة لحماية أرواح المدنيين هناك.

وقالت كوسيجانسيك، رداً على سؤال لوكالة الأناضول عن اتفاق إدلب: "ننتظر أن يضمن اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا حماية أرواح المدنيين، وتدفق المساعدات الإنسانية دون توقف".

وأشارت إلى أن الاتحاد الأوروبي سبق أن حذر من وقوع كارثة إنسانية حال إقدام النظام السوري وداعميه على شن عملية عسكرية في إدلب.

وأعلن الرئيسان التركي رجب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، الاثنين، عن التوصل لاتفاق يقضي بإقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق النظام ومناطق المعارضة في إدلب.

ويعد الاتفاق ثمرة لجهود تركية دؤوبة للحيلولة دون تنفيذ النظام السوري وداعميه هجوما عسكريا على إدلب آخر معاقل المعارضة، حيث يقيم نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف من النازحين.