بريطانيا تشكر تركيا لدورها في حل أزمة إدلب

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 20.09.2018 11:04
آخر تحديث في 20.09.2018 11:15
وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أليستر بيرت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أليستر بيرت

شكرت بريطانيا، الأربعاء، تركيا على جهودها لمنع حدوث كارثة إنسانية في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، بعد الاتفاق الذي توصلت إليه مع روسيا.

جاء ذلك في بيان لوزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أليستر بيرت، خلال زيارته لتركيا، نشره الموقع الإلكتروني للحكومة البريطانية.

وبحسب البيان فإن بيرت، الذي زار مدن غازي عنتاب وإسطنبول وأنقرة، التقى ممثلين عن الحكومة التركية لبحث جهود منع وقوع كارثة إنسانية في إدلب.

وقال بيرت، وفق البيان، إن "تركيا صديق هام وطويل الأمد للمملكة المتحدة، ويسرني أنني تمكنت من تقديم شكر المملكة المتحدة لشركائنا في الحكومة التركية على دورهم الطليعي في معالجة أزمة اللاجئين السوريين".

وتابع القول: "يشجعنا اتفاق هذا الأسبوع بين تركيا وروسيا الذي من شأنه تجنيب هجوم عسكري (على إدلب) من قبل النظام السوري وحلفائه. هذه الاتفاقية، إذا تم تنفيذها وفقًا للقانون الإنساني الدولي، ستساعد على تجنب وقوع كارثة إنسانية".

وجاء في البيان أيضًا أن الوزير البريطاني التقى إبراهيم قالن، كبير مستشاري الرئيس رجب طيب أردوغان، ونائب وزير الداخلية إسماعيل تشاطقلي.

وأضاف أن بيرت قدّم شكره للحكومة التركية لدورها الهام في دعم أكثر من 3.5 مليون لاجئ سوري، كما ناقش السبل التي يمكن أن تستمر بها المملكة المتحدة وتركيا في العمل بشكل وثيق.

وأعلن الرئيسان رجب طيب أردوغان وفلاديمير بوتين، في مؤتمر صحفي بمنتجع سوتشي، الاثنين الماضي، عن اتفاق لإقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق النظام والمعارضة في إدلب.

ويعد الاتفاق ثمرة لجهود تركية دؤوبة ومخلصة للحيلولة دون تنفيذ النظام السوري وداعميه هجومًا عسكريًا على إدلب آخر معاقل المعارضة، حيث يقيم نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف من النازحين.