أردوغان: ننتظر دعم روسيا في محاربة التنظيمات الإرهابية

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 24.09.2018 12:59
آخر تحديث في 24.09.2018 13:56
أردوغان: ننتظر دعم روسيا في محاربة التنظيمات الإرهابية

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه ينتظر دعما روسيًا، لمحاربة التنظيمات الإرهابية مثل، "بي كا كا" و"ب ي د" و"ي ب ك".

جاء ذلك في مقال لأردوغان ، نشرته صحيفة كوميرسانت الروسية، اليوم الاثنين، حول العلاقات التركية الروسية.

وأعرب الرئيس التركي عن أسفه لاستمرار الدعم الكبير الذي تقدمه الولايات المتحدة بشكل خاص لمليشيات "ب ي د - ي ب ك"، خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف "تركيا لم ولن تسمح في أي وقت من الأوقات، بوجود أي من الكيانات الإرهابية على حدودها".

وحول ما يتعلق بالاتفاق الروسي التركي الأخير في مدينة سوتشي، حول إدلب، قال أردوغان: "أعتقد بضرورة بقاء المعارضة السورية المعتدلة داخل إطار العملية السياسية، وهذا أمر هام وضروري من أجل مواصلة العمل بلقاءات جنيف وآستانة".

وشدد على أنّ بلاده رفضت مرارا المحاولات الرامية إلى القضاء على المعارضة السورية المعتدلة عن طريق وسمها بالإرهاب.

وأوضح أن قوات المعارضة ستواصل بقاءها في المناطق الخاضعة لها، فيما ستعمل بلاده مع روسيا على تحديد الجماعات المتطرفة، والعمل على إيقاف أنشطتها في هذه المنطقة.

وقال أردوغان: قرّرنا في سوتشي، إنشاء منطقة منزوعة السلاح بين المناطق التي تسيطر عليها المعارضة والنظام.

واستطرد الرئيس التركي في مقاله، قائلاً: نمضي قدما في اتخاذ الخطوات اللازمة من أجل تطوير علاقاتنا على صعيد مشروعات الطاقة المشتركة والاستثمارات المتبادلة، إضافة إلى التعاون على الصعيد الإنساني والثقافي.

والاثنين الماضي، أعلن الرئيسان التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، خلال مؤتمر صحفي بمنتجع سوتشي، اتفاقا لإقامة المنطقة منزوعة السلاح في إدلب.

ويعد الاتفاق ثمرة جهود تركية دؤوبة ومخلصة، للحيلولة دون تنفيذ النظام السوري وداعميه هجومًا عسكريًا على إدلب؛ آخر معاقل المعارضة، حيث يقيم نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف من النازحين.