شركة تركية تنهي تركيب منشآت عسكرية مسبقة الصنع في نيجيريا

اسطنبول

أعلنت شركة كارمود التركية الرائدة في قطاع المساكن المسبقة الصنع، اليوم الأربعاء، أنها أنهت تركيب منشآت عسكرية مسبقة الصنع في نيجيريا.

وبحسب بيان صادر عن الشركة، فإنّها سلّمت المنشآت العسكرية المكونة من 7 أبنية، إلى السلطات النيجيرية، بعد إتمامها عملية التركيب.

وأوضح البيان أنّ الأبنية السبعة تمّ تركيبها في ولاية بورنو الواقعة شمال شرق البلاد، والتي تعاني من مشاكل أمنية.

وأفردت الشركة في بيانها حيّزاً لتصريحات المدير العام هاقان دورماز، الذي قال إن منتجاتهم تحظى باهتمام شركات البناء في دول المنطقة، نظراً للمشاريع الناجحة التي نفذتها الشركة في هذا القطاع.

وأضاف دورماز أن شركته تمتلك العديد من مشاريع تأسيس المنازل والمكاتب المسبقة الصنع في كلٍّ من جيبوتي وتنزانيا وإريتيريا والغابون وكونغو والسنغال والجزائر وجنوب افريقيا ونيجيريا.

وتابع دورماز في هذا السياق قائلاً: "تتركز مشاريعنا في هذه الدول على إنشاء المدارس والمستشفيات والمنازل والمكاتب والمنشآت العسكرية، وهذه المشاريع كلها قابلة للفك والتركيب، ولدينا 3 نماذج مختلفة، وبما أنّ منتجاتنا تتمتع بخاصية الفك والتركيب، فإنّ هذا يسهّل علينا عملية النقل".

جدير بالذكر أنّ شركة كارمود عرضت منتجاتها في معرض البناء الأفريقي الدولي التاسع عشر، الذي أقيم مؤخراً في مدينة دار السلام بتنزانيا، وسط إقبال واسع من المشاركين على منتجات الشركة