مسؤول تركي: نحن نرمم الكنائس القديمة ولا نتملكها

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
مسؤول تركي: نحن نرمم الكنائس القديمة ولا نتملكها

قال نائب رئيس الوزراء التركي هاكان جاوش أوغلو، إنّ الحكومة لا تستملك الكنائس، بل تقوم بترميمها وإعادة صيانتها، لأنها بالأساس ملك لأوقاف الأقليات.

جاء ذلك في تصريحات لجاوش أوغلو خلال استضافته اليوم الأربعاء، في اجتماع محرري وكالة الأناضول، في معرض تعليقه على ادعاءات حول استملاك الحكومة لكنائس الأقليات المسيحية في البلاد.

وأوضح الوزير أنّ الآثار التاريخية الموجودة في ولاية دياربكر جنوب شرقي البلاد، تأثرت سلباً بفعل نشاط الإرهابيين فيها قبل عامين.

وتابع مبيناً أن العمليات الإرهابية في دياربكر تسببت في تضرر 12 معلماً تاريخياً تابعاً لأوقاف الأقليات، ومنها مساجد "قورشونلو"، و"الشيخ عرب" و"الشيخ مطهّر"، و"أولو"، والمنارة ذات الدعائم الأربع.

وذكر نائب رئيس الوزراء، أنّ المنظمات الإرهابية لا تعادي ديناً أو عرقاً معيناً، إنما تعادي القيم الإنسانية المشتركة، ففي قضاء "سور" بدياربكر، اعتدى الإرهابيون على آثار إسلامية ومسيحية وأرمنية.

وأضاف أنّ المديرية العامة للأوقاف في تركيا بدأت اعتباراً من العام الماضي (2016)، بترميم العديد من الآثار التاريخية في الولاية.

ولفت إلى وجود جهود من أجل توعية الرأي العام بشأن الأوقاف في تركيا، ودعا إلى إحياء مبادئ تأسيس تلك الأوقاف، المتمثلة في إرساء أطر التضامن والتكافل الاجتماعي.