وزيرا دفاع أمريكا وكندا يصلان بغداد في زيارتين غير معلنتين

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 11.07.2016 12:37
وزيرا دفاع أمريكا وكندا يصلان بغداد في زيارتين غير معلنتين

قالت وزارة الدفاع العراقية إن وزير الدفاع الكندي هارجت سينغ سجان، وصل صباح اليوم الإثنين العاصمة بغداد، في زيارة رسمية،بعد ساعات من وصول نظيره الأمريكي، آشتون كارتر.

وأوضحت الوزارة في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، أن "وزير الدفاع (العراقي) خالد العبيدي، كان في استقبال وزير الدفاع الكندي والوفد العسكري المرافق له".

ولم تذكر الوزارة المزيد من المعلومات، لكن مصدراً مسؤولاً في وزارة الدفاع العراقية قال، إن الوزير الكندي سيبحث مع قادة العراق الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي.

وأوضح المصدرالأناضول، مفضلاً عدم نشر اسمه، إن الوزير الكندي سيبحث في بغداد الحرب ضد تنظيم داعش وخاصة الحملة المرتقبة لاستعادة الموصل، معقل التنظيم في شمال العراق.

و"سجان" هو ثاني وزير دفاع يصل العراق اليوم، بعد أن وصل قبل ساعات نظيره الأمريكي، آشتون كارتر.

وتشارك كندا ضمن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ويشن هجمات جوية على التنظيم منذ صيف 2014 في العراق وسوريا.

واستعاد العراق مؤخراً من داعش قاعدة القيّارة الجوية جنوب الموصل ويعتزم استخدامها كمنصة لشن الهجمات على التنظيم في الموصل.

وقال كارتر لصحافيين في الطائرة العسكرية التي كانت تقله: "سأبحث مع رئيس الوزراء العبادي وقادتنا هناك في المراحل المقبلة من الحملة التي تتضمن سقوط الموصل والسيطرة عليها"، وأضاف أن الهدف الأخير هو "استعادة قوات الأمن العراقية السيطرة على كامل الأراضي العراقية، لكن الموصل هي بالطبع الحيز الأكبر منها".

وتقع قاعدة القيارة الجوية التي أعلن العبادي السبت استعادتها على مسافة 58 كلم جنوب الموصل، وتعتبر أكبر القواعد العسكرية الاستراتيجية ويمكن استخدامها كمنطلق للعمليات المقبلة لاستعادة الموصل.

تجدر الإشارة أن الحكومة العراقية بدأت في أيار/مايو الماضي، بالدفع بحشودات عسكرية قرب الموصل (أكبر مدينة عراقية يسيطر عليها التنظيم المتشدد، منذ يونيو/ حزيران 2014)، ضمن خطط لإستعادة السيطرة عليها من داعش، كما تقول إنها (الحكومة) ستستعيد المدينة من التنظيم المتشدد قبل حلول نهاية العام الحالي.