ريال مدريد وباريس سان جيرمان.. مواجهة تحديد المصير

وكالات
اسطنبول
مواجهة سابقة - رويترز مواجهة سابقة - رويترز

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة فى العاشرة إلا ربع مساء اليوم، الأربعاء، صوب ملعب "سانتياجو برنابيو" بالعاصمة الإسبانية "مدريد"، لمتابعة المباراة المرتقبة التي تجمع بين ناديي ريال مدريد الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسى فى ذهاب دور الـ16 بمسابقة دورى أبطال أوروبا.

مباراة ريال مدريد وباريس سان جيرمان ستكون محط أنظار الملايين من عشاق كرة القدم فى مختلف أنحاء العالم، فى ظل التشكيلة المدججة بالنجوم التى يمتلكها الناديان، حيث كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما وجاريث بيل في الريال، ونيمار وإدينسون كافاني وكيليان مبابى فى فريق العاصمة الفرنسية.

ليس هذا فحسب، بل تجمع المباراة التى تبلغ قيمتها مليارًا و700 مليون يورو، بين اثنين من أقوى المرشحين للحصول على لقب دورى أبطال أوروبا هذا الموسم، كما تشهد العديد من المواجهات الثنائية داخل أرض الملعب.

ولاشك أن الأنظار ستتركز صوب كريستيانو رونالدو الذى سيسعى جاهدًا للرد على منتقديه بعد تراجع مستواه هذا الموسم بمسابقة الدورى الإسبانى "الليجا"، بقيادة ريال مدريد لمواصلة المشوار نحو تحقيق إنجاز تاريخي بالحصول على لقب دورى أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالى، كما ستتجه الأنظار إلى نيمار صاحب أغلى صفقة فى تاريخ كرة القدم الذى يحلم بقيادة باريس سان جيرمان للحصول على اللقب القارى لتعزيز آماله فى الحصول على جائزة "الكرة الذهبية" التى تمنح لأفضل لاعب فى العالم وإنهاء سيطرة الثنائى ليونيل ميسى وكريستيانو رونالدو على تلك الجائزة.

صعد باريس سان جيرمان إلى دور الـ16 بعدما تصدر جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد 15 نقطة، بينما حل ريال مدريد ثانيًا فى المجموعة الثامنة برصيد 13 نقطة.

ويسعى ريال مدريد بقيادة المدرب زين الدين زيدان، لتحقيق الفوز بجانب الحفاظ على نظافة شباكه لتعزيز آماله فى الوصول إلى الدور ربع النهائى قبل خوض مباراة الإياب المحدد لها السادس من مارس المقبل بملعب "حديقة الأمراء"، بالعاصمة الفرنسية "باريس".

أما باريس سان جيرمان بقيادة المدرب أوناى إيمرى فيسعى لاستغلال حالة الضعف الدفاعي التي يعاني منها الريال للوصول إلى شباك الفريق الملكي عبر الثلاثي الناري نيمار وكافاني ومبابى وتحقيق نتيجة إيجابية تعزز من آماله في الإطاحة ببطل النسختين الأخيرتين.

وعلى الرغم من تراجع أداء ثلاثي ريال مدريد كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما وجاريث بيل، إلا أن جماهير الفريق الملكي تنتظر انتفاضة "BBC"، من أجل الحفاظ على حلم التتويج باللقب القاري، بعد الخروج من كأس إسبانيا وفقدان فرصة المنافسة على الفوز بلقب "الليجا"، فى حين يعيش هجوم باريس سان جيرمان أفضل فتراته، لاسيما نيمار وكافاني الذي يشكل أفضل ثنائى هجومى فى أوروبا برصيد 56 هدفًا.