مشجعو موصلاح يحتفلون بعيد ميلاده في الشيشان

وكالة الأنباء الفرنسية
إسطنبول
نشر في 18.06.2018 11:42
آخر تحديث في 18.06.2018 11:46
مشجعون للفريق المصري ولصلاح في روسيا (AP) مشجعون للفريق المصري ولصلاح في روسيا (AP)

احتفالا ببلوغ النجم المصري محمد صلاح السادسة والعشرين من العمر، جهز محبوه ومشجعوه بالتنسيق مع إدارة الفندق حيث يقيم، في غروزني، احتفالا بسيطاً توسطه قالب حلوى كبير للنجم يوم الجمعة.

ونشر الاتحاد المصري للعبة شريط فيديو يظهر فيه صلاح في بهو فندق "لوكال" في العاصمة الشيشانية، أمام قالب من طابقين على شكل ملعب كرة تم تزيينه عليه بعلم مصر ووضع عليه حذاء ذهبي في إشارة الى إحرازه لقب هداف الدوري الإنكليزي الموسم الماضي مع ليفربول.

وقد أحاط زملاء صلاح به وأنشدوا "سنة حلوة يا جميل، سنة حلوة يا صلاح". وكان الاحتفال بسيطا إذ جاء عقب خسارة الفريق المصري أمام الأوروغواي.

وعلى صعيد مباراة الأوروغواي، والتي كانت الأولى للفراعنة في كأس العالم منذ إيطاليا 1990، قال مدير المنتخب إيهاب لهيطة "كانت الأمور صعبة علينا كجهاز ولاعبين. الهزيمة لم تصب في مصلحتنا بعد غياب 28 عاما. الناس كانت راضية عن الأداء، لكننا خسرنا في النهاية".

وتابع "هذا الأمر صعب علينا الأمور، والشبان متحمسون رغبة في تعويض الهزيمة"، علما ان مصر تشارك في المجموعة الأولى التي فازت فيها روسيا المضيفة على السعودية في المباراة الأولى بنتيجة كبيرة 5-صفر.

ولطالما تعرض المدرب كوبر لانتقادات بسبب أسلوبه الدفاعي، لكن معظم وسائل الإعلام أشادت بأداء مصر التي كادت تخطف نقطة من فريق لويس سواريز وادينسون كافاني لولا هدف خوسيه خيمينيز في الدقيقة 89.

وعلق لهيطة على ذلك بالقول "في ثقافة المصريين، عندما تكون في موقف صعب تقف الناس الى جانبك. لاحظ الناس أننا لعبنا جيدا والتعاطف طبيعي في هذه الحالة".

وعن إصابات اللاعبين وخصوصا طارق حامد الذي خرج من مباراة الأوروغواي في الشوط الثاني، أضاف "تعرض طارق لكدمة قوية تم علاجها. سيكون معنا في المباراة التالية".

ويخوض المنتخب تمرينا صباحيا الساعة الحادية عشرة الأحد قبل التوجه ظهرا الى سان بطرسبورغ استعدادا لمباراة روسيا.