البرازيل تعبر بأقدام نيمار وفيرمينيو إلى دوري الثمانية في المونديال

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 02.07.2018 19:21
آخر تحديث في 03.07.2018 02:02
هدف البرازيل الثاني بتمريرة من أقدام نيمار إلى فيرمينهو الذي سجلها بسهولة هدف البرازيل الثاني بتمريرة من أقدام نيمار إلى فيرمينهو الذي سجلها بسهولة

انتزع المنتخب البرازيلي، اليوم الاثنين، بطاقة العبور إلى دور الثمانية (ربع النهائي) لبطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

وتغلبت البرازيل على المكسيك بهدفين دون رد ضمن منافسات ثمن نهائي العرس العالمي.

بذلك، تنتظر البرازيل في ربع النهائي الفائز من لقاء بلجيكا واليابان التي ستقام في وقت لاحق اليوم.

دخل المنتخب البرازيلي اللقاء مهاجمًا منذ أول دقيقة معتمدًا على تحركات الثنائي نيمار دا سيلفا وفيليبي كوتينيو على أمل الوصول إلى مرمى الحارس المكسيكي أوتشوا.

بمرور الوقت، أحكم لاعبو المكسيك سيطرتهم على مجريات اللعب وبادلوا المنافس الهجمات، حيث اعتمد لاعبوه على الكرات العرضية للوصول إلى المرمى البرازيلي.

وفي الدقيقة الـ 21 هجمة رائعة للبرازيل عن طريق فيليبي لويس الذي مرر الكرة إلى خيسوس داخل منطقة الجزاء ثم أعادها الأخير إلى نيمار على حدود منطقة الجزاء لكن الدفاع تدخل بشكل سريع.

حاول كوتينيو أن يجرب حظه فسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت إلى خارج المرمى.

وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط تمريرات بين لاعبي المكسيك في وسط الملعب لامتصاص حماس لاعبي البرازيل لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، حيث أحكم لاعبو البرازيل سيطرتهم إلى أن جاءت الدقيقة الـ 51 ليتمكن نيمار دا سيلفا من إحراز هدف التقدم عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها بسهولة في المرمى الخالي من حارسه.

واشتعلت حساسية اللقاء، ففي الوقت الذي بحث فيه المنتخب البرازيلي عن مضاعفة النتيجة، كثف لاعبو المكسيك من هجماتهم على أمل الوصول إلى مرمى المنافس وإدراك التعادل.

وفي الدقيقة الـ 63 انطلق ويليان بالكرة وسدد كرة قوية إلا أن الحارس المكسيكي أوتشوا تصدى لها ببراعة.

وجاءت الدقيقة الـ 88 لتشهد الهدف الثاني للبرازيل عندما انطلق نيمار بالكرة وراوغ أكثر من مدافع ومرر كرة أرضية إلى فيرمينيو وضعها بسهولة في المرمى، لتنتهي المباراة بفوز "السامبا" بثنائية نظيفة.