الفيفا سيمنع بث صور "المشجعات الحسناوات" أثناء المونديال

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
الفيفا سيمنع بث صور المشجعات الحسناوات أثناء المونديال

اعتاد مخرجو مباريات كأس العالم تثبيت الكاميرا، لثواني معدودة، على وجوه بعض النساء المتواجدات في الملعب، الأمر الذي لا يستسيغه كثيرون وبات عرضة لكثير من الانتقادات من المنظمات المعنية بحقوق المرأة،

وعليه، دعا الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم الخميس، إلى عدم بث صور "المشجعات الحسناوات" أثناء مونديال كأس العالم على شاشات التلفاز، من الآن فصاعدا بهدف الحد من القضايا المرتبطة بالتحرش الجنسي.

فيدريكو أديتشي، مدير شؤون التنوع والاستدامة في الفيفا قال إنّ "الاتحاد سيطلب من محطات البث المحلية وفرق الإنتاج التلفزيوني التابعة لها، عدم بث مثل تلك الصور واللقطات خلال المباريات القادمة"، حسب وكالة أسوشيتد برس.

من جهته، أوضح بيارا بوار، المدير التنفيذي "لشبكة مناهضة العنصرية في كرة القدم بأوروبا"، أن "العنصرية دائما كانت المشكلة التي تتردد كثيرا أثناء مباريات المونديال".

غيّر أنه أشار أن "قضايا ذات صلة بالتحرش الجنسي هي الأكثر ترددا في مونديال روسيا".

وتابع: "معاملة الطواقم الإعلامية من النساء والمشجعات كانت أكثر الأمور التي أثارت النقاش حولها".

كما نقلت الوكالة الأمريكية عن خبراء القول إن "أحداث التمييز الجنسي والتحرش" في مدرجات المشجعين باتت أكثر خطورة من العنصرية.