"مغامرة في السماء" مهرجان السير على الحبال المعلقة في تركيا

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 04.03.2019 16:53
مغامرة في السماء مهرجان السير على الحبال المعلقة في تركيا

تتجمع حشود المغامرين من جميع أنحاء العالم في جنوب تركيا للمشاركة في مهرجان الحبال المعلقة هذا العام، من تنظيم جمعية "سليك لاين" التركية.

وقد انطلق المهرجان السابع للمشي على الحبال الرفيعة المعلقة يوم السبت، في الثاني من الشهر الجاري على أن يستمر لمدة أسبوع، في منطقة منحدرات جبلية شديدة الميولة، تطل على البحر المتوسط في منظر بهيج في منطقة "غيكبايري" في أنطاليا. ويتوافد المشاركون من جميع أنحاء العالم، لاختبار مهاراتهم بالسير على عشرات الحبال المعلقة بين صخور الجبال المطلة على البحر مباشرة. وهو بالتأكيد امر رائع بالنسبة للمشاهدين وللمشاركين أيضاً، الذين لا يمكنهم الحصول على أفضل من تلك الإثارة. لكن مهلاً! علينا أن نتذكر أنه من تقاليد هذا المهرجان، أن يقوم معظم المشاركين بالمشي على الحبال وهم يرتدون الأزياء الاستعراضية.

يقام مهرجان السير على الحبال السابع لهذا العام في "غيكبايري"، وهي قرية تقع على بعد أقل من 30 كم من وسط مدينة أنطاليا. تم فيها نصب الحبال المرنة والرفيعة على مستويات مرتفعة. سيكون هناك من 20 إلى 24 حبلاً منصوباً على ارتفاعات تتراوح بين 15 إلى 100 متر.

المخيم الرئيسي والراعي لهذا الحدث هو مخيم "خوسيتو"، ولكن هناك عدد من المخيمات الأخرى التي في خدمة حشود المشاركين ومتسلقي الصخور. يذكر أن منطقة "غيكبايري" أعلى وجهة لتسلق الصخور في تركيا بدون منازع، وهي معروفة في جميع أنحاء العالم في منافسات التسلق. كما أن العديد من المشاركين بالمشي على الحبال يميلون أيضًا إلى تسلق الصخور.

جميع مسارات المشي على الحبال و خطوط التسلق على مسافة قريبة من جميع المخيمات، لذلك بمجرد الوصول إلى "غيكبايري"، لن تكون هناك أية حاجة لاستخدام السيارة.

وفي مقابلة مع "نوري قيصرلي أوغلو"، رئيس الرابطة التركية للمشي على الحبال، تحدث عما سيكون عليه مهرجان "هاي لاين" التركي هذا العام. وأوضح أنه خلال المهرجان، ستتاح الفرصة للمشاركين لتجربة الحبال الرفيعة، في حين سيكون هناك أيضا مجموعة متنوعة من ورشات العمل التدريبية للرياضيين الجدد، مضيفًا أنه سيكون هناك أنشطة رياضية مرافقة، بالإضافة إلى الحفلات الافتتاحية والختامية، التي ستضم حلبات للرقص وألعاب الخفة.

ومن إحدى التقاليد الدائمة لهذا المهرجان، استضافة الاجتماع السنوي للجمعية الدولية لرابطة السير على الحبال، الذي سيعقد يوم الثلاثاء 5 مارس في مخيم "ريدو" في الساعة 8 مساءً. سيكون هناك عشاء في الساعة 7 مساءً، ثم يليه الاجتماع المفتوح في الساعة 8 مساءً. وسيحضر هذا الاجتماع أيضًا أعضاء مجلس الإدارة ولجنة السلامة.

وأشار"نوري قيصرلي أوغلو" إلى أن غالبية المشاركين لديهم بالفعل معرفة بكيفية ممارسة المشي على الحبال، لكن المهرجان يعتبر فرصة مناسبة ايضاً لأولئك الذين يحاولون تعلم هذه الرياضة والتعرف عليها عن كثب. وأضاف " قايصريلي أوغلو" أنه مع ذلك، فإن الرياضيين الجدد الذين لم يفعلوا ذلك من قبل لن يكون لديهم الفرصة لتجربة الحبال العليا التي تتطلب مهارة كبيرة. ولكن من خلال مشاركتهم في جميع ورشات العمل التدريبية التي سيتم تقديمها، وكذلك التعلم من تجارب الرياضيين المحترفين، سيكون بإمكانهم الاستزادة من المكاسب في إتقان هذه الرياضة.

وعن عدد الحضور المتوقع في مهرجان هذا العام، قال "قيصرلي أوغلو" إنه يتوقع استضافة حوالي 400 شخص من 30 دولة مختلفة. وحول بعض عناصر الجذب الرئيسية للعديد من المشاركين الأجانب، قال: "إنها الصداقة والمرح وجغرافيا المنطقة ومناخها، وبالطبع الطعام التركي الرائع."

ما بدأته منذ سبع سنوات مجموعة من الأصدقاء المقربين ومحبي الأنشطة وألعاب الخفة، بما فيهم "قيصرلي أوغلو" وغيره من الأتراك والمغتربين، تحول الآن إلى مهرجان سنوي وصار في الواقع واحداً من أكبر الأحداث وأكثرها شهرة في العالم.

وعلق "قيصرلي أوغلو" على اختيار"غيكبايري" خاصة كموقع لإقامة هذا المهرجان، بقوله إنه بسبب قربها من مدينة أنطاليا، تعتبر هذه المنطقة جزءاً من لوحة طبيعية مذهلة. وأشار أن أماكن أخرى في تركيا قد تكون مرشحة لإقامته في الأعوام القادمة مثل "باليك أيالار"، ووادي "بويبات"، وجبال "مالاطيا ليفينت"، ومنطقة "اسبارطة داديغول".

وحول رابطة "المشي على الحبال" التركية، قال "قيصرلي أوغلو" إن الرابطة تشكلت في الربيع الماضي، وأنها أقامت لقاءات منتظمة في حديقة "يوغرت جو" في إسطنبول في منطقة قاضي كوي، وأيضاً في متنزه "ديموكراسي" في منطقة ماجكا، وتهدف هذه اللقاءات إلى خلق بيئة يستطيع الرياضيون المحترفون من خلالها التعريف بهذه الرياضة، ونقلها إلى أولئك الذين يرغبون في تجربتها والتدرب على ممارستها . وأضاف أن عدد الأشخاص المغرمين في هذه الرياضة الأقل شهرة في تركيا، يبلغ أكثر من 2000 شخص بين هواة ومحترفين.

وللمزيد من المعلومات حول أنشطة الرابطة ومهرجان المشي على الحبال القادم في أنطاليا نصح "قيصرلي أوغلو" بزيارة موقع الرابطة الالكتروني وموقع المجلة الخاصة بهذه الرياضة و الصفحات الخاصة بها على مواقع التواصل الاجتماعي.