كهف "الأعجوبة الثامنة" في تركيا.. بعض أقسامه لم تطأها قدم بعد

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 28.08.2016 11:09
آخر تحديث في 29.08.2016 09:09
كهف الأعجوبة الثامنة في تركيا.. بعض أقسامه لم تطأها قدم بعد

ينتظر كهف "بَالِلّيجا" التاريخي (Ballıca Mağarası) أو كما يلقبه السكان المحليون في قضاء "بازار" في ولاية طوقات، شمالي تركيا، بـ "الأعجوبة الثامنة في العالم"، زائريه في اكتشاف أقسام له لم تطأها قدم بعد.

ويبعد كهف "بَالِلّيجا"، الذي تمتد جذوره التاريخية إلى 3.4 مليون عام، مسافة 26 كيلومتراً عن مركز "طوقات"؛ وفي داخله، يمكن مشاهدة الحُلَيْمَات المتدنية من سقفه على شكل "بصلة"، فضلاً عن 8 غرف تتميز بحجارتها التي تأخذ طابع الكريستال كوّنتها الرَّوَاسِبُ الكِلْسِيَّةُ.

ويبلغ طول الكهف 680 متراً وارتفاعه 95 متراً، ويعد من بين أكبر الكهوف في العالم، بمعدل درجة حرارة تصل إلى 18 درجة مئوية ورطوبة بمعدل 54%. ويمكن للزوار التجول بداخله، إلاّ أن أقساماً منه لم تكتشف بعد، ولم تطأها قدم حتى يومنا هذا.

وبحسب الأرقام الرسمية، بلغ عدد زوار الكهف عام 2013، 55 ألفاً و659 شخصاً، بينهم سياح أجانب ومحليون منهم مرضى ربو جاؤوا بغرض إيجاد الراحة في الكهف، في حين بلغ زواره في 2014، 70 ألفاً و125، ليتجاوز عدد الزوار 90 ألفاً في عام 2015.

وفي تصريح للأناضول، أعرب رئيس بلدية "بازار"، شرف الدين برفانلار، عن سعادته لأن منطقته تتمتع بإرث طبيعي مثل كهف "بالليجا"، مضيفاً:"الكهف من أندر الكهوف في تركيا من حيث قِدمه، ونحن نطالب بوصفه كمدينة تحت الأرض".

وأكد برفانلار أن البلدية تسعى إلى جذب المزيد من السائحين والزائرين إلى الكهف، مشيراً إلى الاهتمام البالغ بالكهف من قبل الأجانب والسكان المحليين.

وأردف قائلاً: "عشرات الآلاف يزورون الكهف سنوياً، ونهدف إلى جلب مليون زائر".