في مدينة أفانوس... السياح يبحثون عن وشم الحناء

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 17.08.2017 11:41
آخر تحديث في 17.08.2017 13:17
من الأماكن السياحية في المنطقة (الأناضول) من الأماكن السياحية في المنطقة (الأناضول)

قد يرغب البعض في وشم على جسمه لكنه لا يريده أن يبقى مدى الحياة، وهذا ما يحصل عليه السياح عند زيارتهم مدينة أفانوس في ولاية نوشهير وسط البلاد.

فهناك يمكن للسائح أن يضع وشماً مؤقتاً باستخدام الحناء الهندية التي تزول آثارها تلقائياً خلال فترة معيّنة.

نورشان أردوغان التي تملك ورشة حناء وترسم أشكالا مختلفة لزبائنها بالحناء، قالت إن جميع الفئات العمرية تلجأ إلى الوشم بهذه الطريقة، وسبب تفضيل هذا النوع من الحناء أنها مؤقتة وتزول خلال أسبوعين، مشيرة أن رسم الورود وكتابة أسماء شخصية هي أكثر الطلبات التي تتلقاها.

كانت نورشان تمارس سابقاً مهنة الرسم على الخزف لكنها بدأت بالوشم بالحناء بعد أن شاهدت زيادة الطلب عليها، وأوضحت أن أجرة الوشم تختلف حسب الحجم والشكل، لكنها تراوح في أغلب الأحيان بين 5-30 ليرة تركية.

من جهته قال يوسف دارناك، إن الوشم الطبيعي يستغرق حوالي ساعتين، لكن الوشم بالحناء يستغرق معه 10 دقائق فقط، وأضاف: "كانت لدي رغبة في أن أرسم وشمًا غير تقليدي، فاخترت اسم خطيبتي وحرفي الألف والواو باللغة العربية، وكانت مفاجأة سارة لخطيبتي".

بدورها قالت أليف غول إنها اختارت الحنة الهندية كونها صحية أكثر من غيرها، وقد قامت بوشم رسم ورود على ساعدها خلال تجولها في سوق المدينة.

أما مدينة أفانوس، فتقع عند سفح سلسلة من الهضاب ويمر فيها أطول نهر في الأناضول، نهر قزل ارماق، وهي مشهورة بصناعة الأواني الفخارية.