ربع مليون سائح حلقوا بمناطيد كبادوكيا التركية في النصف الأول من 2018

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 05.07.2018 15:13
آخر تحديث في 05.07.2018 15:26
ربع مليون سائح حلقوا بمناطيد كبادوكيا التركية في النصف الأول من 2018

بلغ عدد السياح الذين خرجوا برحلات جوية عبر المناطيد الحرارية في منطقة كبادوكيا التابعة لولاية نوشهير التركية وسط البلاد، أكثر من 225 ألف سائح، وذلك خلال النصف الأول من العام الحالي.

وبحسب ما ذكرت المديرية العامة للطيران المدني التركي، لوكالة الأناضول، فإنّ عدد السياح الذين خرجوا برحلات جوية عبر المناطيد الحرارية، خلال الأشهر الستة الأولى من 2018، زادت بنسبة 87 بالمئة، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وأوضحت المعلومات أن غالبية السياح الذين حلقوا عبر المناطيد الحرارية في كبادوكيا، هم من الأجانب، وأن المشرفين على تلك الرحلات، نظّموا 12 ألف و 800 رحلة جوية خلال الفترة المذكورة.

وبلغت عائدات رحلات المناطيد الحرارية خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، أكثر من 33 مليون يورو، فيما كان هذا الرقم عند حدود 18 مليون يورو في الفترة نفسها من العام المنصرم.

وفي تصريح صحفي، قال جوشقون قرتيل رئيس المجلس التنفيذي لمنطقة كبادوكيا التابع لاتحاد وكالات السفر والسياحة في تركيا، إنّ الموسم السياحي في المنطقة بدأ بنشاط كبير.

وأضاف قرتيل أنّ المشرفين على تنظيم رحلات المناطيد الحرارية يواجهون صعوبة في تلبية الطلبات الكثيرة من السياح الراغبين في التجوّل عبر المناطيد.

وتقع منطقة "كابادوكيا" ضمن خمس ولايات وسط تركيا هي: نوشهير، وكرشهير، ونيغده، وأقسراي، وقيصري. وهي تتميز بطبيعتها الخلابة وتاريخها الموغل في القدم.

وتشتهر منطقة كابادوكيا بما يعرف بـ "مداخن الجنيات" التي تشكلت بفعل العوامل الطبيعية، إضافة إلى معالم سياحية أخرى مثل كنائس منحوتة في الصخر، فضلا عن أنشطة ترفيهية، في مقدمتها رحلات المنطاد.