مهرجانات ليالي الصيفية على شواطئ بايكوز.. تجربة للصغار قبل الكبار

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 12.06.2019 15:53
جانب من سينما الهواء الطلق في بايكوز (الأناضول) جانب من سينما الهواء الطلق في بايكوز (الأناضول)

مع ازدياد الحرارة صيفاً، بدأت في إسطنبول البرامج الفنية الخاصة بالصيفية. وعلى شاطئ البوسفور، تنظم سينما كوندورا برنامجا غنيا في شهري يونيو ويوليو، من الحفلات الموسيقية والعروض إلى ورش العمل.

تواصل دار العرض السينمائية، الواقعة على ساحل "بايكوز" في إسطنبول، تقديم تجارب جديدة للمشاهدين، مع مجموعة مختارة من الأفلام ذات المحتوى الغني، في جو أصيل لمصنع قديم للأحذية تحول إلى دار للسينما.

يعود تاريخ مبنى سينما كوندورا في بايكوز إلى القرن التاسع عشر، وقد ظلت السينما نشطةً حتى تأسيس الجمهورية، وهي بالفعل إحدى الأمثلة على التراث الثقافي لإسطنبول.

كان لثقافة السينما مكان مهم في تاريخ المدينة، من خلال العروض التي نظمها كل من موظفي دار السينما وسكان حي بايكوز.

يدعو برنامج "كوندورا بايكوز" الصيفي جميع الجماهير إلى تجربة ثقافية بديلة في بيئتها التاريخية، مع مجموعة من الأنشطة بما في ذلك عروض الأفلام في الهواء الطلق، والحفلات الموسيقية، وعروض الدي جي، وأكثر من ذلك بكثير.

أربع حفلات موسيقية في ليلة واحدة:

بتعاون "كوندورا بايكوز" مع مهرجان إسطنبول للجاز السادس والعشرين في 6 يوليو 2019، أصبحت "كوندورا بايكوز" إحدى أشهر أماكن مهرجان إسطنبول للجاز، الذي تنظمه مؤسسة إسطنبول للثقافة والفنون. في الإصدار السادس والعشرين منه، ستستضيف "كوندورا بايكوز" العديد من الحفلات لمشاهير هذا الفن المحليين والعالميين.

عروض الأفلام في الهواء الطلق:

تعود التجربة السحرية لمهرجان الأفلام الكلاسيكية، بمحاذاة ضفاف البوسفور هذا الصيف إلى "كوندورا بايكوز" في الفترة من 11 يوليو إلى 14 يوليو في نسخته الثالثة.

سيتم عرض مجموعة مختارة خاصة من الأفلام مع موسيقى الجاز التصويرية في "كوندورا بايكوز" جوهرة إسطنبول السرية مع عروض خاصة. ستتبع العروض السينمائية، عروض دي جي وستترك أثراً لدى الجمهور بأنها تجربة لا تنسى.

أكاديمية الفن والتمثيل:

تهدف أكاديمية فاميلوغ، التي أسسها المخرج السينمائي "عمر فاروق سوراك"، إلى تقديم برنامج تعليمي مصمم للمواهب الشابة التي تدرس في مجالات الإعلام والترفيه والفنون ضمن بيئة ملهمة في "كوندورا بايكوز".

ويغطي برنامج شهر يونيو ويوليو لأكاديمية فاميلوغ مجموعة متنوعة من الموضوعات، بما في ذلك التمثيل، والتوجيه، وكتابة النصوص، وأكثر من ذلك بكثير. تشمل أبرز الأنشطة في البرنامج ورشة عمل توجيه فني، وورشة عمل على الكاميرا، ومقدمة لتقنيات القتال على الشاشة، وورش عمل تصوير قصير للأفلام بالهاتف المحمول، وورشة عمل موسيقية.

أحدث عروض الموسم:

يتركز برنامج يونيو للأفلام على الديستوبيا أو أفلام الخيال، وهو يقدم أحدث عروض الموسم.

يحكي فيلم "البرازيل" للمخرج تيري جيليام عام 1985 قصة موظف مدني للإحصاء يدعى سام لوري، يمثله جوناثان برايس الذي استنفذته البيروقراطية والتكنولوجيا المحيطة به.

يجد السلام في أحلامه التي تعزله عن كل شيء، وهو يحلم بإنقاذ روح المرأة. إن العالم الحقيقي الذي يعيش فيه سام يحكمه جهاز كمبيوتر يتحكم في كل شيء.

فيلم "بليد رانر" يعرض قتال بين الروبوتات والبشر في شوارع لوس أنجلوس في زمن عصبي يظهره التمثيل المذهل لهاريسون فورد.

فيلم "ألفا فيلا" بالأبيض والأسود عام 1965 للمخرج الموهوب في تصوير الموجة الفرنسية الجديدة "جان لوك جودار" في سينما كوندورا. يعتبر "ألفا فيلا" أحد أفضل الأمثلة على هذا النوع من أفلام الخيال، وفاز بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي الدولي الخامس عشر.

كما ستعرض سينما كوندورا فيلم "جيلدا" الذي أنتجته تشارلز فيدور عام 1946 مرة أخيرة. سيكون آخر عرض خاص للفيلم يوم الجمعة، 28 يونيو. هذه هي الفرصة الأخيرة لمشاهدة الفيلم وأداء "ريتا هايورث" الذي لا يُنسى كامرأة محاصرة في مثلث حب.

برنامج خاص للأطفال في يونيو:

تدعو ورشة "الصور المتحركة" المفضلة في سينما كوندورا، الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و 10 سنوات إلى ورشة ترفيهية وتعليمية من قبل المعلمة وكاتبة المتحف "حسنة ريا جيدام"، في يونيو.

الآباء هم أيضا موضع ترحيب في عروض الكرتون. ستعقد ورشة العمل في سينما كوندورا يوم الأحد 30 يونيو.