أردوغان يعزي هاتفياً عقيلة أسطورة الملاكمة "محمد علي كلاي"

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 05.06.2016 10:30
أردوغان يعزي هاتفياً عقيلة أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي

قدم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تعازيه هاتفيًا، لـ "لوني"، عقيلة الملاكم الأسطورة "محمد علي كلاي"، الذي وافته المنية، في ولاية أريزونا الأمريكية، فجر السبت، بعد صراع طويل مع المرض.

وذكرت مصادر في الرئاسة التركية لـ"الأناضول"، أن أردوغان اتصل هاتفيًا بـ"لوني علي" وقدم لها تعازيه في وفاة زوجها، معربًا لها عن عميق حزنه لرحيل "كلاي".

وأوضحت المصادر أن الرئيس، شدد خلال الاتصال، على المكانة الكبيرة التي يحظى بها الملاكم الراحل، في قلوب الشعب التركي خصوصًا والمسلمين عمومًا.

من جانبها شكرت، عقيلة "كلاي"، الرئيس التركي، على اهتمامه ومشاركته وعائلتها الأحزان في وفاة زوجها، بحسب المصادر ذاتها.

وتوفي أسطورة رياضة الملاكمة الأمريكي "محمد علي كلاي"، عن عمر يناهز 74 عامًا، بعد صراع طويل مع مرض الشلل الرّعاش، في إحدى المستشفيات بولاية أريزونا، جنوب غربي الولايات المتحدة.

وصرَّح المتحدث باسم العائلة "بوي غونيل"، لقناة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، في وقت سابق السبت، أن وفاة الملاكم جاءت بعد نقله إثر تعرضه لاضطرابات تنفسية.

وشكل نبأ وفاة "كلاي" صدمة كبيرة لدى محبيه في مختلف أنحاء العالم، وبادر عدد كبير من قادة العالم بإرسال برقيات عزاء للتعبير عن حزنهم لرحيل الفقيد.

وكان آخر ظهور لـ"كلاي" في 8 أبريل/ نيسان الماضي، أثناء مشاركته بحفل خيري في أريزونا.

وإلى جانب البطولات العالمية التي حققها الملاكم الشهير، كان له دور في الحياة السياسية الأمريكية، بتقديمه الدعم لحركات السّود والمسلمين، وساءت حالته الصحية منذ عام 2014، بعد إصابته بعدوى المسالك البولية.

اعتنق "كلاي" الإسلام عام 1964، وغيّر اسمه من "كاسيوس مارسيلوس كلاي جونيور" إلى "محمد علي كلاي"، وفاز ببطولة العالم للوزن الثقيل ثلاث مرات على مدى 19عاماً في 1964 و1974 و1978.