يلدريم: لا تخلطوا بين الجيش الشريف وعصابة الكيان الموازي الإرهابية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 18.07.2016 10:17
آخر تحديث في 18.07.2016 10:20
يلدريم: لا تخلطوا بين الجيش الشريف وعصابة الكيان الموازي الإرهابية

دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم المواطنين الأتراك إلى عدم الخلط بين "الجيش التركي الشريف" وبين رجال "عصابة الكيان الموازي الإرهابية".

ومهاجماً أتباع منظمة "الكيان الموازي" الإرهابية الذين نفذوا محاولة الانقلاب مساء يوم الجمعة، قال يلدريم في الخطاب الذي ألقاه الأحد في إحدى مظاهرات "صون الديمقراطية" بميدان "قيزيل آي" بالعاصمة أنقرة، "هؤلاء الجناة، الإرهابيون بلباس عسكري، سيحاسبون بشدة لما اقترفوا، وأدعوكم لعدم الخلط بين الجيش التركي الشريف وبين رجال عصابة الكيان الموازي".

وأضاف يلدريم مخاطبًا المواطنين الأتراك: "أنتم يا أبناء الشعب التركي، من أفشلتم المحاولة الانقلابية في 15 تموز (يوليو) وأسمعتم صوتكم للعالم بأسره".

وتصف السلطات التركية منظمة "فتح الله غولن" المقيم في الولايات المتحدة الأميركية منذ عام 1998 بـ "الكيان الموازي" وتتهمها بالتغلغل في أجهزة الدولة، لا سيما في الشرطة والقضاء والجيش، والوقوف وراء المحاولة الانقلابية الفاشلة مساء الجمعة الماضي.

وتوجه يلدريم بالشكر لكافة أطياف الشعب التركي لمشاركتهم في التصدي للمحاولة الانقلابية، قائلاً: "أتوجه بالشكر لكافة أبناء الشعب من كل الأحزاب، قوميين أو ليبراليين أو ديمقراطيين أو من أي فئة كانت لمشاركتهم في التصدي للمحاولة الانقلابية الدنيئة".

تجدر الإشارة إلى أنَّ معظم الولايات التركية بمدنها تشهد مظاهرات احتجاجية ضد المحاولة الانقلابية الفاشلة التي قادتها عناصر تابعة لمنظمة "الكيان الموازي" داخل الجيش التركي، أُطلق عليها اسم مظاهرات "صون الديمقراطية" وستستمر حتى طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان منهم الرجوع إلى منازلهم بعد التأكد من زوال خطر الانقلابيين تماماً.