أردوغان: الشعب والشرطة والجيش وقفوا وقفة تاريخية ضد محاولة الانقلاب

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 19.07.2016 09:19
آخر تحديث في 19.07.2016 09:29
أردوغان: الشعب والشرطة والجيش وقفوا وقفة تاريخية ضد محاولة الانقلاب

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنَّ الشرطة والشعب والجيش وقفوا موقفاً تاريخياً في مجابهة الانقلابيين مساء يوم الجمعة الماضية.

وقال أردوغان في رسالة مسجلة وجهها للشعب ونقلتها وسائل الإعلام المحلية: "إنَّ الوقفة الصارمة التي أبداها شعبنا من أجل وطنه وإرادته ضد الانقلابيين، جعلت طائرات ودبابات الانقلابيين من دون فائدة (...) للمرة الأولى في تاريخنا يُفشل الشعب محاولة إنقلابية عسكرية".

واعتبر أردوغان ما حدث على يد الانقلابيين بأنه "إهانة للقوات المسلحة التركية، ويمس الشعب التركي برمته"، لافتاً إلى أنَّ "إهانة هيبة الدولة جريمة يعاقب عليها القانون في كافة أنحاء العالم".

وذكر الرئيس التركي أن "تركيا تتعرض منذ ثلاثة سنوات لمحاولات السيطرة على الحكم من أطراف عدة، رغم إرادة الشعب"، مضيفاً: "في 15 يوليو/تموز تجلت هذه المحاولات بقوة السلاح".

وأردف قائلاً: "نحن مصممون على تطهير بلادنا من كل التنظيمات الإرهابية، ولا مكان لدولة داخل الدولة في تركيا" في إشارة إلى منظمة "الكيان الموازي"، معتبراً أن "فشل الانقلاب في تحقيق أهدافه يظهر مدى قوة الديمقراطية في البلاد".

وتوجه بالشكر للشعب ووسائل الإعلام والشرطة والجيش الذين تصدوا للانقلابيين، لافتاً إلى أن "أتباع الكيان الموازي، لم يعد لهم مكان يختبؤون فيه بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة وسيتم تنظيف المؤسسات منهم".

وبين الرئيس التركي أنَّ 208 شهداء سقطوا وجرح 500 على الأقل أثناء تصديهم للمحاولة الانقلابية (...) وهؤلاء كانوا على علم بأن الطريق الذي مضوا فيه منذ البداية مليء بالمصاعب وأنهم لبسوا أكفانهم قبل المضي فيه.