بينهم 173 مدنياً.. 240 شهيداً حصيلة محاولة الانقالاب الفاشلة في تركيا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 20.07.2016 11:04
آخر تحديث في 20.07.2016 14:14
بينهم 173 مدنياً.. 240  شهيداً حصيلة محاولة الانقالاب الفاشلة في تركيا

استشهد 240 شخصًا، بينهم مدنيون ورجال شرطة وعسكريون، أثناء تصديهم لمحاولة الانقلاب الفاشلة، التي شهدتها تركيا الجمعة الماضية.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها الأناضول، من مصادر أمنية، فإن 62 من رجال الشرطة استشهدوا ليلة محاولة الانقلاب في 15 يوليو/تموز، 55 منهم في العاصمة أنقرة، و5 في اسطنبول، واثنان بموغلا (غرب).

وأوضحت المصادر، أن 5 عساكر استشهدوا في ذات الليلة، 4 منهم في أنقرة، وواحد في اسطنبول، بينما بلغ عدد الشهداء في صفوف المدنيين 173 شخصًا، 78 منهم في أنقرة، و94 في اسطنبول، وواحد في ملاطية (وسط).

وذكرت المصادر ذاتها، أن السلطات التركية أوقفت 210 موظفًا أمنيًا (سلك الشرطة)، و6 آلاف و319 عسكريًا، و1481 قاضيًا ونائبًا عامًا، و650 مدنيًا، مشيرةً إلى حبس 990 شخصًا في إطار التحقيقات الجارية للكشف عن مدبري ومنفذي محاولة الانقلاب الفاشلة.

وأكدت، القوات الأمنية أوقفت خلال وعقب محاولة الانقلاب، 6 آلاف و319 عسكريًا، بينهم 115 جنرالاً، و1350 ضابطًا، و4854 من رتب مختلفة، إلى جانب توقيف 1481 قاضيًا ونائبًا عامًا، و650 مدنيًا، 39 منهم في أنقرة، و3 في إسطنبول، والباقي من مدن مختلفة.

وشددت أن السلطات حبست 990 شخصًا في إطار التحقيقات، 34 منهم من رجال الشرطة، و17 جنرالاً، و65 ضابطًا، و583 عسكريًا، و273 قاضيًا ونائبًا عامًا، و18 مدنيًا.

ولفتت أن السلطات أطلقت سراح 80 مشتبهًا، و215 آخرين بشكل مشروط، ليبقى عدد الموقوفين 7 آلاف و375 شخصًا.

وقتل 24 شخصًا من الانقلابيين، 16 منهم في أنقرة، و8 في اسطنبول، فيما ألقي القبض على 50 مصابًا منهم، 48 في اسطنبول، واثنان في ملاطية.