جاويش أوغلو يلتقي حجاب والعبده ويدعو لوقف الهجمات ضد حلب

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 02.08.2016 11:05
جاويش أوغلو يلتقي حجاب والعبده ويدعو لوقف الهجمات ضد حلب

جدَّد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، دعوته للوقف الفوري للهجمات التي تشن ضد مدينة حلب شمالي سوريا، وذلك خلال استقباله، الإثنين، منسق الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن المعارضة السورية، رياض حجاب، ورئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أنس العبده.

وعقد جاويش أوغلو، اجتماعًا مع كل من حجاب والعبده، في مقر الخارجية بالعاصمة التركية أنقرة، حيث تناول الجانبين خلال الاجتماع التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة السورية، ولا سيما مدينة حلب، بالإضافة إلى مناقشة الجهود المبذولة لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

كما أطلع وزير الخارجية وفد المعارضة، على الاتصالات التي تجريها تركيا فيما يخص الملف السوري، مؤكّدًا مواصلة تركيا تقديم الدعم للشعب السوري.

وفي 27 تموز/ يوليو الجاري، أحكمت قوات النظام وحلفائه من جهة، وما يعرف بـ"قوات سوريا الديمقراطية" (غالبيتها من مقاتلي ب ي د)، من جهة ثانية، الطوق على أحياء حلب الشرقية(تسيطر عليها فصائل المعارضة) بشكل كامل، في ظل مواصلة مقاتلات النظام والطائرات الروسية قصفها على تلك الأحياء.

وكانت أحياء حلب الشرقية، قد دخلت منذ بداية الشهر الجاري حالة من الحصار الخانق، إثر السيطرة النارية المطلقة لقوات النظام، على طريق الكاستيلو، مما أسفر عن حصار قرابة 300 ألف مدني، فيما أعلنت روسيا والنظام السوري، في وقت سابق، عن افتتاح أربعة معابر، لمغاردة الأهالي الموجودين في أحياء حلب الشرقية، قبل أن تعلن المعارضة أمس الأحد، عملية واسعة في محيط مدينة حلب، لفك الحصار الذي تفرضه قوات النظام السوري.