إدانات عالمية واسعة لاعتداءات بي كا كا الإرهابي

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 19.08.2016 09:29
إدانات عالمية واسعة لاعتداءات بي كا كا الإرهابي

صدرت إدانات عربية وغربية واسعة للهجمات التي شنتها منظمة بي كا كا الإرهابية في تركيا، خلال اليومين الماضيين. فقد ورد في بيان صادر عن البيت الأبيض: "تدين الولايات المتحدة بأشد العبارات الهجومين الإرهابيين الذين وقعا جنوب شرقي تركيا"، الخميس والأربعاء. وتابع البيان، الذي وزعه مكتب المتحدث باسم مجلس الأمن القومي للبيت الأبيض نيد برايس: "نهدي دعواتنا وصلواتنا لعائلات ومحبي القتلى وأمنياتنا بالشفاء العاجل للجرحى".

وشدد برايس على أن الولايات المتحدة "ثابتة في دعمها لحليفتنا في الناتو وشريكتنا تركيا، التي لا زالت تعاني من الهجمات الإرهابية التي تقتل وتجرح دون تمييز بين رجال الأمن والمدنيين".

أوروبيًا، أدانت الخارجية الإسبانية الهجومين الإرهابيين، في بيان الخميس، وجاء فيه أن "إسبابيا تُدين بشدة الهجومين الإرهابيين التي وقعا أمس واليوم (الأربعاء والخميس) واستهدفا مراكز للشرطة في ولايتي وان وألازيع، وإن الحكومة الإسبانية تتقدم بالعزاء لذوي الضحايا في الهجومين وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

وأعربت الخارجية الإسبانية عن ثقتها بتقديم تركيا المسؤولين عن الهجومين الإرهابيين إلى العدالة في أقرب وقت، وأن الحكومة الإسبانية تتضامن بشكل كامل مع تركيا حكومة وشعباً.

وفي سياق متصل، استنكرت الخارجية السويسرية الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا قوات الأمن التركية، واستقرار البلاد. وأعرب وزير الخارجية السويسري في البيان عن تعازيه لذوي الضحايا، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى ومستنكراً الهجمات الإرهابية التي تستهدف تركيا وأمنها. ودعا السياسيين والمسؤولين الأتراك إلى اتخاذ التدابير اللازمة "للحيولة دون تصاعد التوتر" في البلاد.

عربيًا، أعربت دولة قطر عن "إدانتها واستنكارها الشديدين" للتفجيرات الإرهابية التي شهدتها ولايات تركية، الخميس والأربعاء. وقالت وزارة الخارجية القطرية، في بيان لها الخميس، إن "دولة قطر تدين بشدة هذه الأعمال الإجرامية الآثمة التي تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار". وأكدت وزارة الخارجية "تضامنها التام مع الجمهورية التركية الشقيقة في جميع ما تتخذه من إجراءات وتدابير لمواجهة هذه الأعمال الإجرامية وللحفاظ على أمن واستقرار البلاد".

من جهتها أدانت الخارجية المصرية، الخميس، الحادثين الإرهابيين اللذين وقعا في تركيا الأربعاء والخميس. وقالت الخارجية، في بيان لها إن المتحدث باسمها "أدان الحادثين الإرهابيين الذين وقعا مساء أمس 17 وصباح اليوم 18 أغسطس بتركيا، وأسفرا عن وقوع عدد كبير من الضحايا والمصابين". وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية على "تضامن الشعب المصري مع الشعب التركي في مواجهة هذه الأعمال الإرهابية التي لا تفرق بين دين أو عرق، وتهدف إلي النيل من استقرار الشعوب حول العالم"، حسب نص البيان.

كما أدان الأزهر، مساء الخميس، التفجيرات الإرهابية التي شهدتها مناطق في شرقي تركيا، خلال اليومين الماضيين. وقال الأزهر، الذي يعتبر أكبر مؤسسة إسلامية في العالم، في بيانه إنه "يرفض الإرهاب بكافة صوره وأشكاله، وفي أي مكان على وجه الأرض"، مطالباً المجتمع الدولي بضرورة التحرك العاجل والتكاتف "من أجل القضاء على هذا الوباء الخبيث وتخليص العالم من شروره وآفاته".

وكان قد سقط ثلاثة شهداء أحدهم عنصر بالشرطة، و70 جريحاً في ولاية وان (جنوب شرق) جراء هجوم الأربعاء، نفذته منظمة بي كا كا الإرهابية، حسب ما أعلنه الوالي إبراهيم تاشيابان.

واستشهد 6 جنود وجرح 5 آخرون، الخميس، جراء هجوم مسلح شنه عناصر من بي كا كا الإرهابية، في منطقة هيزان التابعة لولاية بتليس، شرقي تركيا، حسب مصادر أمنية.

وفي وقت سابق من الخميس أيضاً، نفّذ عناصر المنظمة هجوماً بسيارة مفخخة قرب مبنى مديرية أمن ولاية إلازيغ، شرقي البلاد؛ الأمر الذي أسفر عن سقوط ٥ شهداء من الشرطة، و٢١٧ جريحاً، حسب مصادر طبية.