وزير تركي: قوى دولية ظلامية أنشأت داعش لتحقيق أهدافها في الشرق الأوسط

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 22.08.2016 10:11
آخر تحديث في 22.08.2016 10:26
وزير تركي: قوى دولية ظلامية أنشأت داعش لتحقيق أهدافها في الشرق الأوسط

قال وزير العدل التركي، بكير بوزداغ، الأحد، إن "القوى الدولية الظلامية الدنيئة التي أنشأت تنظيم داعش الإرهابي ليكون بلاءا على المسلمين والإنسانية، تفتري على تركيا من خلال اتهامها بدعم التنظيم الإرهابي، وتقود حملة للتأثير على الرأي العام، بغية إقناع الجميع بهذه الكذبة".

جاء ذلك في تغريدات كتبها بوزداغ عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر؛ حيث وصف داعش بأنه "مشروع دولي".

وأكد بوزداغ أن هدف التنظيم هو "تحقيق عداوة المسلمين للإسلام وابتعادهم عنه عبر كراهيتهم لدينهم وكتابهم ونبيهم وأخوتهم المسلمين الآخرين"، لافتاZ إلى أن الهدف الآخر من إنشاء التنظيم هو "تأمين ظروف وأرضية مناسبة لتحقيق أهدافهم (القوى التي أنشأته) السياسية في منطقة الشرق الأوسط".

وأوضح الوزير التركي أن التنظيم يضم إرهابيين من 140 دولة مختلفة حول العالم، متسائلا باستغراب: "كيف لتنظيم إرهابي لم يمض على تأسيسه 10 سنوات أن يعد إرهابيين يتكلمون بلغات 140 دولة، وكيف له أن يقنع الإرهابيين بالانضمام إليه من تلك الدول؟".

قبل أن يجيب على السؤال الذي طرحه، قائلاً: "لا شك أن قوى عالمية (لم يحددها) أنشأت أو سمحت بإنشاء تنظيم داعش الإرهابي، وأتاحت انضمام إرهابيين للتنظيم من أكثر من 140 دولة".

ولفت بوزداغ إلى أن داعش سيختفي حين تحقق القوى التي تقف خلفه أهدافها السياسية، مؤكداً أن هذا التنظيم الإرهابي "عدو لتركيا وللعالم الإسلامي".