ارتفاع عدد المهاجرين المضبوطين في بحري إيجه والمتوسط بنسبة 90%

وكالة الأناضول للأنباء
إزمير
نشر في 02.09.2016 13:38
آخر تحديث في 02.09.2016 14:24
ارتفاع عدد المهاجرين المضبوطين في بحري إيجه والمتوسط بنسبة 90%

ارتفع عدد المهاجرين غير القانونيين الذين ضبطتهم فرق خفر السواحل التركية في بحري إيجه والمتوسط خلال أغسطس/ آب الماضي، بنسبة 90% مقارنة مع يوليو/تموز الماضي.

وبحسب المعلومات التي جمعها مراسل الأناضول من مصادر في خفر السواحل، فإنَّ عدد المهاجرين الذين جرى ضبطهم خلال الشهر الماضي، في إيجه والمتوسط بينما كانوا يحاولون الوصول إلى اليونان، بلغ ألف و760 شخصا.

ورغم انخفاض أعداد المهاجرين بشكل كبير عقب الاتفاق الذي أبرم بين تركيا والاتحاد الأوروبي في 18 آذار الماضي، ودخل حيز التنفيذ في 20 من نفس الشهر، إلا أن محاولات الهجرة لا تزال مستمرة.

وأظهرت المعلومات أن عدد المهاجرين المضبوطين خلال يوليو/تموز الماضي، كان 881 شخصاً، وأن أغسطس/آب الماضي، شهد أكبر عدد من محاولات العبور إلى أوروبا عقب الاتفاق المذكور، بعد أبريل/نيسان الماضي الذي ضُبط خلاله ألف و717 مهاجر.

وبعد مرور 155 يوماً على توقيع اتفاقية إعادة قبول المهاجرين بين تركيا والاتحاد الأوروبي، شهد بحر إيجة بين تركيا واليونان، وقوع أول حادثة غرق في المياه الإقليمية التركية (في 21 أغسطس/آب).

ويعدَّ هذا التراجع في عدد ضحايا الغرق من أهم نتائج الاتفاق الذي أبرم بين تركيا والاتحاد الأوروبي في 18 آذار الماضي، وقبل الاتفاقية شهد بحر إيجة غرق 521 شخصاً على مدار الأعوام الثلاثة الأخيرة.

وضبطت خفر السواحل التركية، 27 ألف و28 مهاجراً في مياه بحري إيجه والمتوسط، في الفترة مابين يناير/كانون الثاني، ويوليو/تموز الماضيين.