الأضاحي التركية تصل 5 ملايين محتاج حول العالم

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 17.09.2016 11:22
آخر تحديث في 17.09.2016 11:35
الأضاحي التركية تصل 5 ملايين محتاج حول العالم

تمكنت هيئات وجمعيات خيرية وإنسانية تركية، من إيصال لحوم أضاحي تبرع بها المواطنون الأتراك، لقرابة خمسة ملايين محتاج حول العالم في أيام عيد الأضحى المبارك، بينهم فقراء في إثيوبيا لم يتناولوا اللحوم منذ 15 عاما.

ومن بين الجهات التركية التي أشرفت على عملية توزيع الأضاحي وإيصالها للمحتاجين، هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (IHH)، وجمعية أمسك بيدي (مركزها سويسرا)، وجمعية "غزغين كورماييز"، وجمعية بيسيك، وجمعية يد المساعدة، وأطباء حول العالم، ومنبر نحن أمة، ووقف أوراسيا، وجمعية خدمة العلم والبحث والتعاون، وجمعية الخير والمساعدة، وجمعية الأخوة والدفاع عن الإنسان، وجمعية منارة البحر.

وأشار المسؤول الإعلامي لهيئة الإغاثة الإنسانية في ولاية هطاي (جنوب) براق كاراجا أوغلو، في حديثه للأناضول، أنَّ عدد حصص الأضاحي التي أشرفت على توزيعها الهيئة، بلغت هذا العيد 43 ألف و155 حصة، استفاد منها ما يقارب من مليوني محتاج في 89 دولة بقارات العالم الخمس.

وأوضح كاراجا أوغلو، أن مساعدات الهيئة لم تقتصر على إيصال لحوم الأضاحي، بل استغل طواقم الهيئة مناسبة عيد الأضحى في زياراتهم حول العالم، لافتتاح مشاريع من شأنها، تحسين الشروط المعيشية للمحتاجين، مثل إنشاء مراكز التعليم والتدريب، وحفر الآبار، وبناء المساجد، والمراكز الطبية، ودور الأيتام.

وبين كاراجا أوغلو، أنَّ حصص الأضاحي وصلت للكثير من المناطق التي تشهد نزاعات مسلحة حول العالم.

من جانبه أشار مدير جمعية "غزغين كورماييز"، تورغوت تونتش، أنَّ الأضاحي التي أشرفت على توزيعها جمعيته، وصلت لـ 100 ألف شخص في إثيوبيا ومالاوي.

وأضاف قائلاً "نحن في غاية السعادة لمشاهدتنا الابتسامة ترتسم على وجوههم (المحتاجين)، ولو أنها كانت قصيرة، وعلى الرغم من أننا أمضينا العيد بعيدا عن أهلنا، إلا أننا سعيدون برسم الفرحة على وجوه المحتاجين".

بدوره، ذكر رئيس جمعية الخير والمساعدة، حقي آق كون، أنَّ أضاحي الجمعية وصلت إلى 800 ألف شخص في 46 دولة حول العالم، معربا عن "فرحة لا توصف" بإطعام اللحم لفقراء في إثيوبيا لم يتذوقوه، منذ 15 سنة.

وأردف قائلاً "نحمد الله على منحه لنا القدرة للوصول لهؤلاء البشر، لا يمكن لي أن أصف لك شعوري بوصولي لأناس لم يتذوقوا اللحم منذ 15 عاما، وأتوجه بالشكر لكل المتبرعين، الذين حملونا أمانة إيصال هذه المساعدات".