وزير الداخلية التركي يرأس اليوم اجتماعًا أمنيًّا طارئًا بحضور 22 واليًا

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 18.09.2016 11:19
وزير الداخلية التركي يرأس اليوم اجتماعًا أمنيًّا طارئًا بحضور 22 واليًا

يترأس وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، اليوم الأحد، اجتماعًا أمنيًا طارئًا، بحضور 22 واليًا من محافظات شرقي وجنوب شرقي البلاد، استدعتهم الوزارة إلى العاصمة أنقرة، لمناقشة سير العمليات الأمنية بتلك المحافظات.

ومن المقرر أن يتناول الاجتماع الأمني العمليات الأمنية التي تجريها القوات التركية في المناطق الشرقية والجنوبي شرقية بالبلاد في إطار مكافحة الإرهاب، بحسب مراسل الأناضول.

وينطلق الاجتماع بكلمة افتتاحية للوزير صويلو، يسلط الضوء خلالها على مكافحة الإرهاب بشكل مُفصّل، والمشاكل الأمنية الناجمة عن هجمات المنظمات الإرهابية، وفي مقدمتها منظمة "بي كا كا" الانفصالية.

ويشارك في الاجتماع، نائب وزير الداخلية صباح الدين أوزتورك، ومستشار الوزارة محترم إينجه، والقائد العام لقوات الدرك الفريق أول يشار غولار، والمدير العام للأمن، سلامي ألتين أوك، فضلًا عن مسؤولين آخرين.

وقال المصدر، إن الوزارة التركية استدعت إلى أنقرة ولاة كل من أدي يامان، وآغري، وأردهان، وباطمان، وبتليس، وبينغول، وديار بكر، وألازيغ، وغازي عنتاب، وهكّاري، وإيغدير، وقارص، وقهرمان مرعش، وكليس، وملاطية، وماردين، وموش، وسيعرت، وشانلي أورفة، وشرناق، وتونج إيلي، ووان.

وخلال العامين الماضيين، كثفت قوات الأمن والجيش التركي من استهدافها لمواقع منظمة "بي كا كا" الانفصالية، جنوبي وجنوب شرقي البلاد، ردًا على هجمات إرهابية تنفّذها المنظمة داخل البلاد بين الحين والآخر، مستهدفًة المدنيين وعناصر الأمن.