هجوم بمتفجرات مصنوعة يدوياً على مسجد في ألمانيا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 27.09.2016 15:36
آخر تحديث في 27.09.2016 16:12
هجوم بمتفجرات مصنوعة يدوياً على مسجد في ألمانيا

أكدت شرطة مدينة درسدن بولاية ساكسونيا الألمانية بأنّ اعتداءاً تم على مسجد الفاتح بواسطة متفجرات مصنوعة يدوياً.

وحسب تصريح شرطة المدينة، فإنّ أجهزتها هرعت مساء أمس الإثنين إلى مسجد الفاتح الكائن في شارع هوندورفر بمدينة درسدن عقب سماعها دوي تفجير، مشيرةً إلى أنّ رجال الشرطة عثروا على قطع لمتفجرات مصنوعة يدوياً.

وأضافت الشرطة، عبر بيان، أنّ إمام المسجد برفقة زوجته وطفليه كانوا داخل المسجد أثناء وقوع التفجير الذي ألحق أضراراً ببابه، وغطى جدرانه بالدخان الأسود.

وأشارت إلى أنّ انفجاراً آخراً بمتفجرات مصنوعة يدوياً وقع في مركز المؤتمرات الدولي بالمدينة نفسها، بعد وقت قصير من التفجير الذي استهدف المسجد.

ولم يسقط أية ضحايا جراء التفجيرين، حسب المصدر ذاته.

ومعلقا على هذه التطورات، أعرب هورست كريتشماير، مدير أمن مدينة درسدن، عن اعتقاده بوجود صلة بين الهجومين، مشيراً، في تصريحات للصحفيين، إلى احتمال وقوف جماعات معادية للأجانب خلفهما، رغم عدم تبني أي جهة معينة لهما حتى الساعة 12:15 تغ.

وصرّح كريتشماير بأنّهم سيعينون عناصر شرطة أمام المسجدين الموجودين في المدينة والأبنية الحساسة التي من المحتمل أن تتعرض لاعتداء.

وخلال زيارته إلى المسجد، التقى كريتشماير بالقنصل التركي في برلين، أحمد باشار شن، وزوّده بمعلومات عن الاعتداء.