أردوغان: رفضت أن أغادر تركيا ليلة الانقلاب وقلت ولدت هنا وسأموت هنا

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 03.11.2016 23:16
آخر تحديث في 03.11.2016 23:34
أردوغان: رفضت أن أغادر تركيا ليلة الانقلاب وقلت ولدت هنا وسأموت هنا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه رفض العروض التي تلقاها ليلة محاولة الانقلاب الفاشلة منتصف يوليو/تموز الماضي بمغادرة البلاد.

وقال أردوغان في لقاء خاص بثته قناة الجزيرة القطرية، مساء الخميس: "صاحب المكان الذي كنت فيه ليلة المحاولة الانقلابية الفاشلة قال إن هناك يختاً سريعاً يمكن أن أتوجه به إلى جزر تركية أو يونانية قريبة، ولكني رفضت وأكدت: ولدت في هذه الأرض وسأموت على هذه الأرض".

وعن تفاصيل وصوله إلى إسطنبول ليلة الانقلاب، أضاف الرئيس التركي: "بعد دعوتي الجماهير إلى النزول للميادين ليلة المحاولة الانقلابية وصلت إلى إسطنبول ووجدت 10 آلاف شخص في انتظاري على المدرج و20 ألفا خارج المطار، وبعد أن التقيناهم بدأنا إدارة الأزمة من هناك ووصلنا إلى نتيجة بعد 16 ساعة".

وفيما يتعلق بالسر الكامن وراء نجاح حزب العدالة والتنمية في إدارة الدولة التركية، أوضح أردوغان أن "مفهوم الديمقراطية لديه كان مختلف عن الأحزاب الأخرى؛ حيث لم نفرق بين الشعب، وقمنا باحتضان كل الشعب، وقلنا لن يكون هناك تمييز عنصري بين أصحاب المعتقدات ولا المناطق، واستثمرنا في البنية التحتية والفوقية، والدخل القومي تضاعف 3 مرات منذ 2003 وحتى الآن".